تحسنت أسعار النفط في أوائل تعاملات اليوم فارتفعت قليلا بعد هبوطها الشديد أمس الثلاثاء إثر تصريحات باستعداد العراق للتعاون مع الأمم المتحدة لتسوية الأزمة الراهنة مع الولايات المتحدة. وقال متعاملون إن الأسواق تترقب الآن الخطوة التي ستعلنها واشنطن تجاه بغداد.

وأضاف المتعاملون أن السوق لم تستفد بعد من تصريحات أمين عام أوبك التي قال فيها إن الإمدادات النفطية للأسواق العالمية كافية, إلا أن المعاملات شهدت بعض الإقبال على الشراء كرد فعل للهبوط الشديد في الأسعار اليوم السابق.

وكانت الأسعار انخفضت أمس بأكثر من دولار بعد أن أظهر مسح ضعف التزام دول أوبك بحصص الإنتاج وفي أعقاب حملة دبلوماسية شنها العراق. وقال متعاملون إن السوق تترقب اجتماعا يعقد اليوم بين الرئيس الأميركي جورج بوش وأعضاء الكونغرس بشأن العراق، كما تترقب بيانات معهد البترول الأميركي عن المخزونات.

سيلفا: المعروض كاف
في هذه الأثناء قال الأمين العام لأوبك ألفارو سيلفا إن أسواق النفط لديها معروض كاف في الوقت الحالي. وأضاف في تصريحات للصحفيين على هامش مؤتمر للطاقة في ريو دي جانيرو "في الوقت الحالي السوق لديها معروض كاف من النفط والمخزونات مريحة والنمو الاقتصادي ضعيف. هذه هي العوامل التي لدينا ونأخذها في الحسبان".

ورفض سيلفا أن يوضح ما إذا كان من المحتمل أن ترفع أوبك قيود الإنتاج حينما تجتمع في أوساكا باليابان يوم 19 من هذا الشهر لمراجعة السياسة الإنتاجية.

المصدر : وكالات