بدء العمل في إنشاء خط أنابيب باكو جيهان
آخر تحديث: 2002/9/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/9/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/13 هـ

بدء العمل في إنشاء خط أنابيب باكو جيهان

بدأت شركة بي بي النفطية البريطانية العملاقة العمل في خط أنابيب نفطي يتكلف 2.9 مليار دولار من أذربيجان إلى تركيا يتفادى المرور في الأراضي الروسية, وينقل النفط من بحر قزوين إلى الأسواق الأوروبية.

وأشاد رؤساء أذربيجان وجورجيا وتركيا بخط الأنابيب الذي يحظى بدعم أميركي وقوبل بالرفض لفترة طويلة بدعوى أنه حلم باهظ التكاليف, ودعوا أثناء حفل وضع حجر الأساس للمشروع الدول السوفياتية السابقة الأخرى للانضمام إليه. ومن المقرر أن يكتمل المشروع عام 2005.

إلا أن العمل الشامل في المشروع لن يبدأ إلا عام 2003, غير أن الرؤساء الثلاثة دعوا في بيان مشترك أجيال المستقبل إلى جعل منطقة قزوين مركزا رئيسيا جديدا لنقل إمدادات الطاقة لأوروبا.

وقال رئيس أذربيجان حيدر علييف "لم تساورني أبدا شكوك في أنه بدعم من الولايات المتحدة فإن مشروع خط أنابيب باكو جيهان سيصبح واقعا ملموسا". وقال الرئيس التركي أحمد نجدت سيزر "سيتيح مشروع باكو جيهان لتركيا أن تصبح أداة مهمة يعتمد عليها لشحن الطاقة إلى أوروبا".

وظل محللون يقولون طويلا إنه لا توجد كميات كافية من النفط تبرر مد خط الأنابيب بعد أن بدأت شركات تنسحب من أذربيجان عندما فشلت في اكتشاف حقول نفطية بحرية كبيرة. كما قال خبراء أيضا إن مد خط أنابيب أقصر إلى روسيا أو جورجيا سيكون أكثر منطقية.

وعند اكتمال العمل في الخط فإنه سيمتد لمسافة 1770 كلم من باكو عاصمة أذربيجان عابرا أراضي جورجيا إلى ميناء جيهان التركي على البحر المتوسط. وهذا هو أول خط أنابيب مهم للقطاع الخاص من بحر قزوين يتفادى روسيا, ويعزز دور الولايات المتحدة في واحدة من أسرع مناطق العالم نموا فيما يتعلق بإنتاج النفط.

وإضافة إلى ذلك ومع تنامي الإمدادات النفطية الروسية فإن من المتوقع أن تقلص منطقة بحر قزوين اعتماد الغرب على نفط أوبك الذي يأتي أغلبه من منطقة الشرق الأوسط.

المصدر : وكالات