واشنطن تقلل من شأن الآثار الاقتصادية لمهاجمة العراق
آخر تحديث: 2002/9/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/9/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/7 هـ

واشنطن تقلل من شأن الآثار الاقتصادية لمهاجمة العراق

ألان غرينسبان
عبر ألان غرينسبان رئيس مجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي) الأميركي عن توقعاته بألا يؤدي عدوان بلاده على العراق إلى كساد، لكنه أقر بأن الاقتصاد قد يواجه صعوبات إذا استمرت الحرب وقتا طويلا.

وقال غرينسبان في كلمة في لجنة الميزانية بمجلس النواب "لو حدث الكساد لكان مبعث دهشتي لأنني لا أظن أن أثر النفط كما هو في هذه المرحلة سيكون كبيرا إلى درجة تؤثر في الاقتصاد ما لم تستمر الحرب أمدا طويلا". وفي معرض حديثه عن احتمال أن يستمر أي صراع من هذا القبيل لفترة طويلة قال غرينسبان "إذا كانت تلك هي الحالة فإننا ربما نواجه صعوبات".

وقال إنه لو كان للحرب إطار زمني مماثل لحرب الخليج فسوف يكون من غير المحتمل أن تترك أثرا كبيرا على الاقتصاد. وقال أيضا إن أثر قفزة في أسعار النفط الآن سيكون أقل مما كان عليه الحال في ما مضى. وتابع "حالما يصبح من الواضح أن الحرب ستكون سريعة جدا فإن أسواق النفط ستهوي بشدة".

وقال رئيس البنك المركزي الأميركي الذي يتمتع بنفوذ قوى إن اعتماد الاقتصاد الأميركي على النفط تراجع بشدة على مدار السنين، وهو ما يعني أنه من المرجح أن يكون تأثير أي زيادة في أسعار النفط أقل مما كان سائدا في الماضي.

غير أن هذا الرأي يناقض تماما تصريحات مسؤول اقتصادي كبير في البيت الأبيض في طوكيو في وقت سابق أمس قال فيها إن أي زيادة في أسعار النفط ستحد من نمو الاقتصاد الأميركي. وقال غرينسبان إنه يعتقد أن الدبلوماسية والإستراتيجية العسكرية لا يتعين أن تأخذ في الحسبان الأثر على الاقتصاد الأميركي.

المصدر : وكالات