قالت صحيفة واشنطن بوست إن مجموعة الخطوط الجوية الأميركية (يو إس إيرويز) المفلسة ستلغي 13% من رحلاتها وستستغني عن عدد غير محدد من موظفيها وذلك في إطار عملية إعادة الهيكلة.

وقد رفعت يو إس إيرويز -وهي سادس أكبر شركة طيران أميركية- دعوى قضائية لحمايتها من الدائنين يوم 11 أغسطس/آب في أول دعوى من نوعها ترفعها شركة طيران كبرى منذ هجمات 11 سبتمبر/أيلول التي أغرقت قطاع الطيران في أسوء أزمة بتاريخ الصناعة.

وقالت الصحيفة إن الشركة أبلغت موظفيها أمس الأربعاء أنها ستخفض 200 من رحلاتها اليومية البالغة 1550 رحلة. وستلغي الشركة 130 رحلة يوميا في سبتمبر/أيلول والباقي بنهاية العام. وقد خفضت الشركة بالفعل 25% من طاقتها منذ الهجمات.

وذكرت الصحيفة أن يو إس إيرويز قالت أيضا إنها ستخفض أسطولها من 311 طائرة إلى 280 طائرة.

المصدر : رويترز