قالت شركة النفط العملاقة بي بي إنها ستبدأ العام المقبل في إقامة أطول خط أنابيب لها على الإطلاق يصل من أذربيجان إلى ميناء جيهان التركي، على أن يتم توصيل نفط بحر قزوين إلى منطقة البحر المتوسط بحلول عام 2005.

وقال رئيس الشركة ديفد وودوارد إن خط أنابيب يتكلف 2.9 مليار دولار واستبعد من قبل بسبب ارتفاع تكاليفه وعدم جدواه أصبح الآن حتميا. وأضاف "اليوم لا يعتمد المشروع على تمويل إضافي أو كميات نفط إضافية أو مشاركين جدد".

وتابع أن تحالف شركات تقوده بي بي -ويضم شتات أويل النرويجية وأونوكال الأميركية وغيرهما- سيجتمع يومي 19 و20 يونيو/حزيران الجاري لاتخاذ قرار استثماري بشأن مد خط أنابيب يبلغ طوله 1760 كلم ويمر عبر ثلاث دول من أذربيجان مرورا بجورجيا إلى الساحل الجنوبي لتركيا.

وإلى جانب روسيا فإن من المتوقع أن يقلل خام بحر قزوين اعتماد الأسواق الغربية على نفط أوبك الذي يأتي أغلبه من منطقة الشرق الأوسط. وقال وودوارد "اليوم يمكننا أن نتوقع بثقة إقامة خط الأنابيب هذا وأن يكون خام بحر قزوين حلا تصديريا منافسا من الناحية التجارية".

وأعلن البنك الأوروبي للتنمية والإعمار بالفعل أنه سيستثمر 300 مليون دولار في المشروع قبل نهاية عام 2002، ومن المتوقع أن يشارك فيه كذلك بنك الاستيراد والتصدير الأميركي.

المصدر : رويترز