تأجيل فتح مركز عرعر أمام التجارة السعودية العراقية
آخر تحديث: 2002/6/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/6/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/25 هـ

تأجيل فتح مركز عرعر أمام التجارة السعودية العراقية

قال مسؤول سعودي إن تأخر فتح الحدود أمام حركة التجارة السعودية العراقية ناجم عن مشكلات فنية بين بغداد والأمم المتحدة. وكان يفترض إعادة فتح مركز عرعر الحدودي بين البلدين المغلق منذ أغسطس/ آب 1990 الأسبوع الماضي.

إلا أن العراق والأمم المتحدة التي تراقب جميع الواردات العراقية لم يتوصلا إلى اتفاق حسبما أعلن هذا المسؤول الذي يعمل بسلطة الجمارك. وأضاف "إننا مستعدون لفتح الحدود في أي وقت لكن العراق والأمم المتحدة لم يتمكنا من تسوية بعض التفاصيل الفنية وننتظر الضوء الأخضر لإعادة فتح نقطة العبور هذه".

وذكر مصدر سعودي أن الأمم المتحدة ترغب في أن يتمركز مراقب تابع للأمم المتحدة في القسم العراقي من الحدود للإشراف على الواردات العراقية في إطار برنامج النفط مقابل الغذاء وهذا ما ترفضه بغداد.

ويطالب العراق بأن يكون المراقب في الجانب السعودي من الحدود كما هو الحال مع الدول المجاورة للعراق. ويؤكد مسؤول الجمارك أن هذه الأزمة ستتم تسويتها في الأيام المقبلة.

وخلال السنوات الـ 12 الأخيرة أعيد فتح مركز عرعر بين الحين والآخر للسماح للحجاج العراقيين بالدخول إلى السعودية. وكانت الصادرات السعودية إلى العراق في إطار برنامج النفط مقابل الغذاء تنقل عبر الأردن.

ويؤكد رجال الأعمال السعوديون أن نقل البضائع مباشرة إلى العراق سيؤدي إلى خفض تكاليف النقل بين 8% و10%.

المصدر : الفرنسية