ارتفاع حدة المعارضة الشعبية لليورو في بريطانيا
آخر تحديث: 2002/6/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/6/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/4/14 هـ

ارتفاع حدة المعارضة الشعبية لليورو في بريطانيا

أظهر استطلاع جديد للرأي أن المشاعر المناهضة لليورو في بريطانيا وصلت في يونيو/حزيران أعلى مستوياتها لهذا العام، مشيرا إلى أن التصريحات الحكومية المؤيدة لليورو لم يكن لها تأثير يذكر في الرأي العام.

ووجد الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة "إن أو بي" لحساب باركليز كابيتال أن 49% ممن شملهم يرفضون الانضمام إلى العملة الأوروبية الموحدة حتى لو أوصت الحكومة بغير ذلك.

وكانت نسبة المعارضين 46% في مايو/أيار الماضي في حين كانت نسبة المؤيدين للانضمام إلى اليورو ثابتة عند 36%. وقال الباقون إنهم لم يحددوا رأيهم أو لن يدلوا بأصواتهم في أي استفتاء بخصوص الانضمام إلى اليورو.

وهذه أعلى نسبة معارضة للانضمام إلى اليورو منذ بدء إجراء هذا الاستطلاع شهريا في يناير/كانون الثاني الماضي. وأجري الاستطلاع في الفترة من 6 إلى 11 يونيو/حزيران بعد وقت قليل من تصريح رئيس الوزراء توني بلير بأن السماح للعقبات السياسية بأن تعرقل انضمام بريطانيا إلى اليورو سيكون "خيانة" للمصالح القومية البريطانية.

المصدر : رويترز