صندوق النقد يستبعد انزلاق تركيا في أزمة جديدة
آخر تحديث: 2002/3/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/3/7 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/23 هـ

صندوق النقد يستبعد انزلاق تركيا في أزمة جديدة

استبعد مايكل دبلر مدير قسم أوروبا في صندوق النقد الدولي وقوع تركيا في براثن أزمة مالية أخرى وتوقع عودة الاقتصاد التركي الذي تضرر بشدة من أزمته المالية الطاحنة إلى النمو ثانية قريبا جدا.

وقال دبلر في مقابلة تلفزيونية بواشنطن إن تركيا تسير بنجاح حسب شروط اتفاق مع صندوق النقد الدولي حجمه 16 مليار دولار وإن تنفيذ الإصلاحات الهيكلية يعني أن أزمة فبراير/شباط الماضي أصبحت أثرا من الماضي.

وأضاف أن صندوق النقد الدولي واثق بقدرة تركيا على تحقيق معدل النمو المستهدف البالغ 3% في عام 2002 وقال إن الاقتصاد سينمو الآن إذا تحسن أداء الاقتصاد العالمي.

وأوضح بقوله "نتوقع بدء النمو الاقتصادي قريبا جدا. من الممكن أن يبدأ الآن لكن السبب الأساسي الذي يحول دون ذلك يتمثل في المناخ الدولي غير المواتي. لكننا نجتاز المنعطف الآن".

وأشار دبلر إلى أن ما كانت تحتاجه تركيا من تراجع في أسعار الفائدة للنهوض بأعباء خدمات الدين المحلي الضخم باعتباره المصدر الرئيسي بالنسبة لتوقعات صندوق النقد الدولي على صعيد النمو الاقتصادي. وقال "أسعار الفائدة هبطت إلى مستوى مهم ومن المنتظر أن يضمن هذا تحقيق نمو اقتصادي".

ووصل خبراء من الصندوق لتركيا قبل يومين لبدء مراجعة أولية لما أحرزته البلاد من تقدم على طريق تنفيذ أحدث اتفاق مشروط وهو الاتفاق الذي رفع حجم القروض التي حصلت عليها أنقرة إلى 31 مليار دولار وجعلت تركيا أكبر مدين للصندوق.

المصدر : رويترز