لجنة بالكونغرس تشكك بأهلية البنك الدولي
آخر تحديث: 2002/3/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/3/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/29 هـ

لجنة بالكونغرس تشكك بأهلية البنك الدولي

جيمس وولفنسون
وجهت لجنة تابعة للكونغرس الأميركي انتقادات حادة إلى البنك الدولي بشأن إدارته لبرامج التنمية في الدول النامية وقالت إن لديه سجل "سيئ" في هذا المجال، وشككت في تصريحات البنك بأن معوناته تستخدم الآن بشكل أكثر كفاءة بعدما أقر بارتكابه بعض الأخطاء.

وجاءت تصريحات اللجنة أمس بعد أسبوع من حث رئيس البنك جيمس وولفنسون للدول الغنية على مضاعفة معوناتها الضئيلة. وأصدر البنك قبل ذلك تقريرا أقر فيه بارتكاب أخطاء في التنمية لكنه قال إن المعونات تستخدم الآن على نحو أكثر كفاءة.

وتخصص الولايات المتحدة أغنى دولة في العالم 0.1% من ناتجها الإجمالي للمعونات الخارجية، أي أقل بكثير من المستوى الذي تطالب به الأمم المتحدة وهو 0.7%. وقالت إدارة الرئيس جورج بوش إنها لا تفضل زيادة المعونات حتى تتأكد من أنها ستستخدم بكفاءة.

وقالت اللجنة الاقتصادية المشتركة في بيان "لا يبدو أنها مجرد صدفة أن يسلط البنك الدولي الضوء على كفاءته في الوقت نفسه الذي يطالب فيه رئيسه بزيادة الموارد".

مؤتمر دولي للتنمية
وسبقت التعليقات كذلك مؤتمرا تحت رعاية الأمم المتحدة عن معونات التنمية من المقرر أن يبدأ يوم الاثنين المقبل في المكسيك. ومن المقرر أن يحضر المؤتمر رؤساء دول من مختلف أرجاء العالم لبحث تمويل مكافحة الفقر.

وأحاط الجدل بالمؤتمر بعدما اضطر منظموه لإلغاء خطط لتحديد هدف للدول الغنية لمضاعفة معوناتها بعد اعتراض الولايات المتحدة واليابان. وهناك تكهنات الآن عن أن الاجتماع لن يحقق نتائج تذكر دون تأييد الولايات المتحدة.

وقالت خبيرة التنمية في مركز التنمية العالمية في واشنطن نانسي بيردسال "كثير من الناس يشعرون بالقلق بشأن ما إذا كانت إدارة بوش ستشارك.. والحقيقة المحزنة هي أنه من الصعب للغاية دفع أي قضية دولية دون قيادة أميركية".

المصدر : رويترز