ألمان يصطفون أمام أحد مكاتب التوظيف في برلين
أظهرت بيانات حديثة أن عدد العاطلين عن العمل من الألمان تجاوز أربعة ملايين شخص ليصل إلى 4.29 ملايين عاطل في يناير/كانون الثاني الماضي، وهو مستوى يثير مشاكل سياسية قد تضر بمساعي المستشار غيرهارد شرودر لإعادة انتخابه.

وقال مكتب العمل الاتحادي إن عدد العاطلين ازداد بنحو 31 ألفا. وتوقع مسح شارك فيه محللون مستقلون أن يزيد الرقم 21 ألفا في المتوسط.

وأظهرت البيانات غير المعدلة أن إجمالي عدد العاطلين عن العمل في يناير بلغ 4.289 ملايين عاطل مقابل 3.964 ملايين في ديسمبر/كانون الأول ليصل بذلك مستوى البطالة إلى 10.4% مقابل 9.6% في ديسمبر.

وارتفع العدد المعدل للعاطلين عن العمل بسبب عوامل مثل الطقس والتشغيل الموسمي إلى 3.978 ملايين في يناير/كانون الثاني مقابل 3.943 ملايين في الشهر السابق له. وغالبا ما تظهر البيانات المعدلة موسميا ارتفاعا في يناير إذ إن الجو البارد يؤدي إلى توقف العمل في العديد من مواقع البناء.

وقال محللون إن نسبة البطالة قد تبدأ بالتراجع بشكل ملحوظ في منتصف العام قرب موعد الانتخابات العامة يوم 22 سبتمبر/أيلول المقبل، وهو أمر غير مريح لحكومة يسار الوسط التي يتزعمها شرودر.

المصدر : رويترز