المنتدى الاقتصادي يطالب بمساعدة الدول الفقيرة
آخر تحديث: 2002/2/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/2/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/21 هـ

المنتدى الاقتصادي يطالب بمساعدة الدول الفقيرة

مناهضو العولمة ينقلون جذع شجرة في تظاهرة بنيويورك حيث ينعقد المنتدى الاقتصادي العالمي

ناشد المشاركون في المنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد حاليا بنيويورك الدول الغنية إفساح المجال أمام الدول الفقيرة لتحقيق التقدم والرخاء، وذلك في وقت نظم فيه المعارضون للعولمة أول مظاهرة احتجاج كبيرة.

وقال العضو المنتدب لصندوق النقد الدولي هورست كوهلر أمام لجنة لبحث الوضع الاقتصادي العالمي إن المجتمعات في الدول المتقدمة أكثر أنانية من أن تتخلى عن الامتيازات التي يتطلبها منح فرصة أفضل للفقراء، وأضاف أن على الدول المتقدمة أن تدرك أنه لا يمكن استمرار الوضع الراهن إذا أرادت أن تكون العولمة في مصلحة الجميع.

ودافع وزير الخزانة الأميركي بول أونيل عن معارضة بلاده لزيادة حجم المعونات الخارجية الموجهة للتنمية بصورة كبيرة، مشددا على أنه من الأفضل مساعدة الدول الفقيرة على تحسين استخدام المعونات التي تحصل عليها بالفعل.

واعتبر نائب وزير الخزانة الأميركي كينيث دام بأن الدول الصناعية لم تول اهتماما كافيا لضرورة فتح أسواقها أمام صادرات الدول النامية حتى تتخلص من الفقر والاعتماد على الآخرين. ووجه دام اللوم إلى مجلس الشيوخ الأميركي لتقاعسه عن منح إدارة بوش التفويض الذي يتيح لها سرعة التفاوض بشأن الاتفاقيات التجارية، وأكد الحاجة إلى الإسراع في إجراء جولة جديدة من محادثات التجارة العالمية.

مايك مور
وفي سياق متصل قال رئيس منظمة التجارة العالمية مايك مور إن جولة المحادثات التجارية العالمية الجديدة في العاصمة القطرية الدوحة ستفشل إذا لم تفتح الدول الغنية أسواقها أمام المنتجات الزراعية المستوردة من الدول الفقيرة. وأضاف مور أن "هذه الجولة لن تتوصل لنتيجة إذا لم يحدث تحرك كبير في قضايا مثل الزراعة التي هي قضية تنمية محورية لدول كثيرة".

في هذه الأثناء تدفق المئات من مناهضي العولمة للمشاركة في مظاهرة تنبأ منظموها من جماعة تسمى "العمل الآن لوقف الحرب وإنهاء العنصرية" بأنها ستجتذب آلاف المشاركين رغم العدد الهائل من الحواجز الحديدية في وسط مانهاتن، كما ينتظر أن تنظم عدة مسيرات احتجاج أخرى في وقت لاحق اليوم قرب الفندق الذي تعقد فيه الاجتماعات.

لكن اجتماعات المنتدى لم تشهد حتى الآن من أعمال العصيان المدني أو الشغب ما يقارب بأي صورة الاحتجاجات المناهضة للعولمة التي شهدتها الآونة الأخيرة والتي أفسدت اجتماعات مماثلة من سياتل وحتى جنوا.

المصدر : رويترز