الدولار يتراجع وسط مخاوف اندلاع الحرب على العراق
آخر تحديث: 2002/12/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/12/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/23 هـ

الدولار يتراجع وسط مخاوف اندلاع الحرب على العراق

تراجع الدولار إلى أدنى مستوياته منذ سنوات أمام اليورو والفرنك السويسري في آسيا اليوم ولم يتمكن من الصعود وسط مخاوف المستثمرين من احتمالات حرب تقودها الولايات المتحدة على العراق.

وسجل اليورو أعلى مستوياته منذ ثلاث سنوات عند 1.0395 دولار من 1.0378 دولار في أواخر التعاملات الأميركية أمس. وارتفع الفرنك السويسري إلى أعلى مستوياته منذ أربع سنوات إلى 1.399 فرنك للدولار من 1.4018 فرنك للدولار في نيويورك.

لكن الدولار تماسك أمام الين مدعوما بتهديدات بتدخل ياباني في سوق الصرف وإقبال على شراء الدولار في نهاية العام من جانب مستوردين يابانيين. وتماسك الدولار عند مستوى نحو 119 ينا لكنه ظل أقل بأكثر من عشرة ينات بالمقارنة مع مستواه في مثل هذا الوقت من العام الماضي عندما سجل 131 ينا.

ارتفاع مزيج برنت
وفي أسواق النفط قفز سعر مزيج برنت خام القياس الأوروبي إلى أعلى مستوى له منذ 15 شهرا في التعاملات المبكرة اليوم الجمعة، وذلك بسبب استمرار الإضراب الذي عرقل صادرات فنزويلا النفطية. وارتفع سعر برنت 74 سنتا في عقود فبراير/ شباط المقبل ليصل إلى 30.35 دولارا للبرميل وهو أعلى سعر منذ 11 سبتمبر/ أيلول 2001.

وتراجع الخام الأميركي الخفيف في عقود فبراير/ شباط على نظام أكسس للتعاملات الإلكترونية سنتا واحدا إلى 32.48 دولارا بعد أن بلغ ذروته عند 32.73 دولارا وهو أعلى مستوى له منذ ديسمبر/ كانون الأول 2001.

وقد أدى الإضراب المستمر في فنزويلا منذ الثاني من ديسمبر/ كانون الأول إلى تقليص مبيعات النفط إلى نحو 200 ألف برميل يوميا من 2.7 مليون برميل يوميا في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

لكن أثر الإضراب لم يظهر بعد على مخزونات الولايات المتحدة المستورد الرئيسي حيث ارتفعت مخزونات الوقود الأسبوع الماضي وفق أحدث بيانات صدرت في عطلة أعياد الميلاد.

وأفادت إدارة معلومات الطاقة أن مخزونات الخام ارتفعت في الأسبوع المنتهي يوم 20 ديسمبر/ كانون الأول بمقدار 700 ألف برميل مقارنة مع ارتفاع بمقدار 2.7 مليون برميل أعلنه معهد البترول الأميركي.

المصدر : رويترز