الكونغرس يقر خطة لإنقاذ شركات الطيران الأميركية
آخر تحديث: 2002/10/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/10/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/7/27 هـ

الكونغرس يقر خطة لإنقاذ شركات الطيران الأميركية

أقرت لجنة الطيران الفرعية التابعة للكونغرس خطة معونات تمكن شركات الطيران الأميركية من طلب قروض فدرالية تصل قيمتها إلى ثلاثة مليارات دولار لتغطية ارتفاع سعر الوقود نتيجة حرب محتملة على العراق.

وقد أقرت الخطة وسط تحذيرات من شركات الطيران الأميركية بأن القطاع يواجه مخاطر الانهيار. واعترف رئيس اللجنة جون ميكا -وهو عضو جمهوري- بأن "صناعة الطيران الأميركية تواجه خطر الانهيار". وأضاف أن الحرب على العراق قد "تضر بشدة" بوضع الشركات الصعب بالفعل. وتقدر وول ستريت أن تخسر شركات الطيران المثقلة بالديون ما يصل إلى سبعة مليارات دولار هذا العام.

ويأمل ميكا وعدد من المشرعين الآخرين -الذين صاغوا خطة لإنقاذ صناعة الطيران تكلفت 15 مليار دولار في العام الماضي بعد هجمات 11 سبتمبر/ أيلول على نيويورك وواشنطن- في الحصول على موافقة الكونغرس على الخطة الجديدة. وعلى عكس الخطة السابقة لا تشمل الخطة الجديدة أي منح نقدية وتعتمد بدرجة أكبر على منح قروض وتسهيلات تأمينية تقول اللجنة إنها لا تتطلب أموالا جديدة من الخزانة الفدرالية.

لكن الخطة تواجه بعض العقبات منها ضيق الوقت في الكونغرس قبل بدء الاستعداد لانتخابات التجديد النصفي والشكوك المحيطة بمصير مجلس الشيوخ وغضب بعض الديمقراطيين الذي قالوا إن الخطة لا تشمل العاملين الذين استغنت عنهم شركات الطيران.

ووصف بيل باسكرل عضو الكونغرس الديمقراطي الخطة بأنها "زائفة" لأنها تركت العاملين دون مساعدة. وقال إن فرص إقرارها ضعيفة إذ من المتوقع أن يحظى قرار للتصريح باستخدام القوة العسكرية ضد العراق بالأولوية.

ومن شأن هذا الإجراء إعادة فتح برنامج لضمانات القروض وضع في إطار خطة العام الماضي لإنقاذ شركات الطيران المتعثرة في حالة تفاقم الأزمة العراقية. ويمكن لشركات الطيران طلب ضمانات لتغطية تكاليف الوقود إذا ارتفعت أسعاره حتى قبل شن الحرب على العراق إذا وافق الكونغرس أولا على السماح باستخدام القوة العسكرية.

المصدر : وكالات