إسرائيل تتحرك لحل خلاف تجاري مع أوروبا
آخر تحديث: 2002/10/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/10/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/10 هـ

إسرائيل تتحرك لحل خلاف تجاري مع أوروبا

مستوطنة جيلو اليهودية القريبة من القدس
قال مسؤول إسرائيلي إن بلاده ستقترح في الأسبوع المقبل حلا مؤقتا لخلافها الطويل مع الاتحاد الأوروبي على السلع التي يتم إنتاجها في مستوطنات يهودية مقامة على أراض فلسطينية تحتلها إسرائيل. والخلاف يدور على تمتع هذه السلع والبالغة قيمتها السنوية 200 مليون دولار بإعفاءات جمركية لدى دخولها الأسواق الأوروبية.

لكن المسؤول رفض الكشف عن تفاصيل الاقتراح الذي ستطرحه إسرائيل في مفاوضات مع الاتحاد الأوروبي -الذي يضم في عضويته 15 دولة- وذلك في اجتماع لمجلس الشراكة بين الاتحاد الأوروبي وإسرائيل في لوكسمبورغ يوم الاثنين المقبل.

وتبلغ قيمة التوفير الذي تحققه إسرائيل من تلك السلع -والتي يتشكل أغلبها من منتجات صناعية منخفضة المستوى التكنولوجي وموالح وحمضيات- ستة ملايين دولار سنويا فقط. لكن تلك القضية صارت في صلب السياسة الإقليمية لكونها تتعلق بشرعية الاحتلال الإسرائيلي وشرعية الحدود.

وفي معرض ضغوطها لحمل إسرائيل على وقف سياستها الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية، اتخذت المفوضية الأوروبية العام الماضي أول خطوة باتجاه فرض عقوبات تجارية محتملة على السلع التي يتم إنتاجها في المستوطنات اليهودية. وطلبت المفوضية من المستوردين تخصيص أموال لتغطية رسوم قد تفرض بأثر رجعي.

وسعت بعض دول الاتحاد الأوروبي وخاصة بريطانيا وألمانيا إلى الحيلولة دون أن تتزايد الأبعاد السياسية لقضية قواعد المنشأ قائلة إن هذا الأمر قد يقوض المبادرات التي ترمي إلى إنهاء الانتفاضة الفلسطينية المستمرة منذ عامين ضد الاحتلال الإسرائيلي.

المصدر : رويترز