بدأ آلاف العمال في جنوب أفريقيا اليوم إضرابا عن العمل يستمر يومين احتجاجا على خطط حكومية للخصخصة قالوا إنها ستحرم ملايين الفقراء من الوظائف والخدمات. وتجمع العمال وسط مدينة جوهانسبرغ رافعين لافتات كتب عليها "تسقط الخصخصة.. نريد فرص عمل لائقة".

ورغم أن الحافلات والقطارات استمرت في العمل بصورة طبيعية في معظم المدن وكذلك الخدمات الضرورية مثل الرعاية الصحية وأعمال الشرطة، فإن مؤتمر نقابات العمال بجنوب أفريقيا أكد أن أعدادا كبيرة أضربت عن العمل، وأن قطاعات التعدين والصناعات التحويلية أكثر قطاعات الاقتصاد تأثرا بالإضراب.

ويعد الإضراب الكبير الثاني من نوعه الذي تشهده جنوب أفريقيا في غضون عام احتجاجا على مساعي الحكومة لإعادة هيكلة وبيع حصص في مؤسسات ورثتها عن نظام الفصل العنصري تبلغ قيمتها نحو 16 مليار دولار.

المصدر : رويترز