قال صندوق النقد الدولي إن الحكومة التركية تعهدت بأنها ستقرر سياستها النقدية في الربع الأخير من العام الجاري وفقا لمعدلات تضخم محددة.

وقال الصندوق إن هذا التعهد جاء في خطاب نوايا تلقاه من أنقرة قبل الاجتماع الذي عقده مجلس إدارته يوم الجمعة الماضي وهو الاجتماع الذي أقر فيه صرف 1.5 مليار دولار من قرض إجمالي لتركيا تزيد قيمته على 15 مليار دولار.

وجاء في الخطاب الذي نشره الصندوق على موقعة على الإنترنت أن "قرارات السياسة النقدية تتم الآن بشكل متزايد وفقا لتقديرات التضخم".

وأضاف "في ضوء التحسن المتوقع في الأوضاع المالية والتقدم السريع في إصلاح القطاع المصرفي والانتهاء من المرحلة الأولية لخفض الأسعار فإننا ننوي اعتماد مستوى تضخم محدد لدى إقرار السياسة النقدية في الربع الأخير من هذا العام".

يذكر أن الحكومة التركية اضطرت في وقت سابق من هذا العام إلى تعويم الليرة متخلية بذلك عن سياسة تحديد سعر صرف العملة الوطنية أمام العملات الرئيسية. ومنذ ذلك الحين فقدت الليرة زهاء 50% من قيمتها.

وأضاف الخطاب أن البنك المركزي التركي سيقوم بتوفير عملات أجنبية في السوق كما سيقوم بتعديل معدلات أسعار العملات في الأسواق كلما ظهرت حاجة لذلك من أجل تحقيق هذا الهدف.

المصدر : رويترز