أوراسكوم المصرية تبحث عن تمويل لصفقة الجزائر
آخر تحديث: 2001/8/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/8/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/12 هـ

أوراسكوم المصرية تبحث عن تمويل لصفقة الجزائر

تعتزم شركة أوراسكوم المصرية لتشغيل الهواتف المحمولة طرح سندات لتمويل صفقة لتشغيل شبكة للهواتف النقالة في الجزائر بقيمة 737 مليون دولار. من جانب آخر فازت شركة سيمنس الألمانية بعقد من أوراسكوم لبناء وتوسيع شبكات للهاتف المحمول التي تديرها الشركة المصرية بنظام GSM.

وقالت الشركة في بيان اليوم إنها قد تبيع حصتها التي تبلغ 80% في شركة تليسيل التابعة لها والتي تتولى تشغيل شبكات هواتف محمولة في دول أفريقية. وأضافت أنها كلفت البنك التجاري الأفريقي بتقديم المشورة لها بشأن احتمال بيع شركة تليسيل.

ولم تكشف الشركة أي تفاصيل بشأن إصدارها سندات أو أسهما تكون الأولوية فيها للمساهمين، غير أنها قالت إنها ستكلف بنكا دوليا كبيرا بتقديم المشورة لها.

وتسبب القلق الذي ساور المستثمرين إزاء حاجة الشركة إلى تمويل ترخيص لتشغيل شبكة للهاتف المحمول بنظام GSM في الجزائر، في هبوط حاد في أسهم الشركة بنسبة 25.8% منذ إعلانها عن فوزها بذلك الترخيص يوم 11 يوليو/ تموز الجاري.


تعتزم شركة أوراسكوم المصرية طرح سندات لتمويل صفقة لتشغيل شبكة للهواتف النقالة في الجزائر بكلفة 737 مليون دولار
وقال محلل طلب عدم ذكر اسمه إن من المحتمل أن يكون رد فعل المستثمرين سلبيا على الحديث عن احتمال إصدار أسهم تكون الأولوية فيها للمساهمين إذا لم يجر تسعيرها مع حساب الهبوط الذي مني به السهم في الآونة الأخيرة.

غير أن المحللة في مؤسسة HSBS منال عز الدين قالت إنها خطوة إستراتيجية جيدة بالنسبة لأوراسكوم. وأضافت "أعتقد أنه نبأ طيب على المدى الطويل".

وكانت أوراسكوم اشترت حصتها في تليسيل في أبريل/ نيسان من العام الماضي بمبلغ 164 مليون دولار. وقالت الشركة إن هناك احتمالات نمو كبيرة بالسوق الجزائرية تماثل النمو بالسوق المصرية.

وتملك أوراسكوم حصة من الشركة المصرية لخدمات الهاتف المحمول "موبينيل"، وهي الشركة الرائدة من بين شركتين للهاتف المحمول في مصر وتقدم حدماتها لـ 1.6 مليون مشترك. ووصفت الشركة صفقتها مع الجزائر بأنها "تمثل انفراجا مهما بالنسبة لأوراسكوم تليكوم وأصولا قيمة لمحفظتها المالية".

صفقة مع سيمنس


فازت شركة سيمنس الألمانية بعقد مدته ثلاث سنوات من شركة أوراسكوم لبناء وتوسيع شبكات الهاتف المحمول التي تديرها الشركة المصرية بنظام GSM
من جانب آخر قالت شركة سيمنس الألمانية إنها فازت بعقد مدته ثلاث سنوات من شركة أوراسكوم لبناء وتوسيع شبكات الهاتف المحمول التي تديرها الشركة المصرية بنظام GSM.

وقالت سيمنس في بيان إن حجم الاستثمارات السنوية لشركة أوراسكوم تليكوم يتجاوز 600 مليون يورو (528.6 مليون دولار)، وإن سيمنس بوصفها موردا مفضلا ستحصل على قدر مهم من هذه الاستثمارات.

وتعد وحدة إنفورميشن آند كوميونيكيشن موبايل التابعة لسيمنس المورد الوحيد لشبكتي أوراسكوم في اليمن وسوريا. وبلغت مبيعات هذه الوحدة تسعة مليارات يورو في السنة المنتهية في 30 سبتمبر/ أيلول الماضي.

المصدر : رويترز