وزير تركي ينتقد صندوق النقد الدولي
آخر تحديث: 2001/7/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/7/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/17 هـ

وزير تركي ينتقد صندوق النقد الدولي

مظاهرات لرجال الأعمال الأتراك احتجاجا على الأوضاع الاقتصادية (أرشيف)
أنحى وزير النقل التركي أنيس أوكوز باللائمة على صندوق النقد الدولي في خلاف أدى إلى تعطيل الإفراج عن قروض طارئة لمساعدة تركيا في الخروج من أزمتها الاقتصادية التي أدت الى إثارة اضطرابات في البلاد، واتهم بشكل غير مباشر الصندوق بمحاولة إملاء أوامره على تركيا.

وكانت تصريحات أوكوز أكثر الانتقادات صراحة لصندوق النقد الدولي من جانب وزير تركي منذ أن أجل صندوق النقد الإفراج قبل أسبوع عن 1.562 مليار دولار، وهي خطوة أثرت بعمق في الأسواق التركية.

وقبل ساعات أشار بولنت أجاويد رئيس وزراء تركيا إلى عدم تحقيق تقدم يذكر في تسوية الخلاف، وأشار إلى تجدد الانقسامات مع الرئيس أحمد نجدت سيزر في تصريحات من المحتمل أن تؤدي إلى مزيد من عدم استقرار الأسواق غدا الاثنين.

وأجل صندوق النقد الدولي يوم الاثنين الإفراج عن دفعة قيمتها 1.562 مليار دولار من برنامج قروض طارئة تبلغ قيمتها 15.7 مليار دولار قائلا إن إجراءات إصلاح النظام المصرفي التركي وإعداد شركة ترك تيليكوم للاتصالات لا تسير بالسرعة الكافية.

ولكن أوكوز الموجود في مدينة ديار بكر لافتتاح مطار جديد قال إن تركيا فعلت كل المطلوب منها من أجل الإفراج عن هذا المبلغ.

وقال "فلنترك هؤلاء الذين خلقوا المشكلة يحلونها، هذا النوع من الأمور لا يمكن حله عن طريق إملاء الأوامر، لا بد أن يكون هناك اتفاق في الرأي، وعلى صندوق النقد الدولي أن يحاكم نفسه وعلى مديريه أن يسألوا أنفسهم.. لا يمكن ببساطة أن ينحى باللائمة على بلد يواجه صعوبات".

المصدر : رويترز