الدولار يحقق ارتفاعا قياسيا أمام العملات الأوروبية
آخر تحديث: 2001/7/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/7/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/15 هـ

الدولار يحقق ارتفاعا قياسيا أمام العملات الأوروبية

اجتذب الدولار الأضواء اليوم مرتفعا إلى أعلى مستوى له منذ ثمانية أشهر أمام اليورو، وأعلى مستوى منذ ثلاثة أشهر أمام الين، بعد أن جددت بيانات صادرة حديثا الثقة في انتعاش الاقتصاد الأميركي.

وسجل الدولار كذلك أعلى مستوى له منذ 15 عاما أمام سلة عملات، مما يؤكد ارتفاع قيمته بشكل عام قبيل اجتماع وزراء المالية لمجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى مطلع الأسبوع المقبل.

ومن ناحية أخرى يقول المتعاملون في سوق لندن للأوراق المالية إن المخاوف من أن يكون قرار البنك المركزي الأوروبي بعدم خفض الفائدة قد أضر بآفاق النمو في منطقة اليورو تبقي على اتجاه العملة الأوروبية الموحدة نحو الانخفاض لأدنى مستوياتها.

وقال جيريمي هوكينز من بنك أوف أميركا في لندن "فيما يتعلق بالولايات المتحدة هناك تزايد في الثقة في أن اقتصادها بدأ ينتعش... لكن بيانات منطقة اليورو جاءت مخيبة للآمال بدرجة كبيرة وليس هناك أنباء طيبة من اليابان لذلك يميل اليورو والين نحو الهبوط".

ورغم تنامي الدلائل على تباطؤ النمو في منطقة اليورو لم يخفض البنك المركزي الأوروبي الفائدة سوى مرة واحدة هذا العام وتركها مستقرة في اجتماعه أمس.

وفي المقابل خفض البنك المركزي الأميركي الفائدة ست مرات هذا العام، وأظهرت بيانات صدرت أمس أن قراراته هذه قد بدأت تؤتي ثمارها.

لكن المتعاملين تخاذلوا عن دفع الدولار لمستويات أعلى اليوم قبيل صدور بيانات العمالة الأميركية. وتشير التوقعات إلى انخفاض بمقدار 44 ألفا في العمالة غير الزراعية في يونيو/ حزيران بالمقارنة مع هبوط بمقدار 19 ألفا في مايو/ ايار.

وانتعش اليورو بنسبة ربع في المئة عن مستوى إقفاله السابق في نيويورك ليسجل 0.84 دولار. وكان قد هبط في وقت سابق إلى أدنى مستوى له منذ ثمانية أشهر عند 0.8350 دولار بزيادة بنحو سنت واحد عن أدنى مستوى له على الإطلاق البالغ 0.8225 دولار.

وارتفع الدولار كذلك إلى أعلى مستوى له منذ ثمانية أشهر أمام الفرنك السويسري إلى 1.8216 فرنك بفارق ضئيل عن أعلى مستوى له منذ 15 عاما البالغ 1.83 فرنك. وجرى تداول الدولار عند مستوى أدنى قليلا من مستوياته المرتفعة السابقة عند 126 ينا للدولار.

وسجل الإسترليني كذلك أعلى مستوى له منذ سبعة أشهر أمام اليورو عند نحو 59.50 بنسا قبل أن يتراجع إثر صدور بيانات الإنتاج الصناعي عن مايو/ أيار التي جاءت أضعف من المتوقع. وسادت مخاوف من احتمالات التدخل، وترددت شائعات عن أن البنك المركزي الأوروبي أو مجموعة الدول السبع قد تتدخل في وقت لاحق اليوم اعتمادا على رد فعل اليورو على بيانات العمالة الأميركية.

المصدر : رويترز