طهران: العقوبات الأميركية تضر باقتصاد البلدين
آخر تحديث: 2001/7/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/4 هـ
اغلاق
خبر عاجل :وزارة الخارجية التركية: سنتخذ كل الإجراءات إذا أدى الاستفتاء إلى أفعال تستهدف أمن تركيا
آخر تحديث: 2001/7/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/4 هـ

طهران: العقوبات الأميركية تضر باقتصاد البلدين

بيجن زنغانه
أقر وزير النفط الإيراني بيجن زنغانه بأن العقوبات الأميركية المفروضة على بلاده تضر بالاقتصاد الإيراني لأنها تحد من المنافسة، لكنه أضاف أنها تضر في الأساس كذلك بشركات الطاقة الأميركية المهتمة بالعمل في إيران.

وفي تصريحات نشرتها اليوم صحيفة آفتاب يزد واصل الوزير بيجن زنغانه دفاعه عن التعاقدات التي أبرمتها بلاده مع شركات نفط أجنبية في مواجهة الانتقادات الشديدة التي وجهت إليها.

وقال زنغانه "قلت دائما إنه مع الاستمرار في الحظر فإن أميركا تفرض حظرا على شركاتها نفسها".

وأضاف أن العقوبات تتسبب في تكاليف إضافية لأنها تقلل المنافسة، ولكنها تحرم الشركات الأميركية من فرص العمل في السوق الإيرانية "وإذا رفعوا الحظر فسيكون ذلك مفيدا للشركات الأميركية ولنا".

يذكر أن الشركات الأميركية ممنوعة من العمل في إيران بأمر رئاسي. وهناك قانون أميركي آخر يهدد بفرض عقوبات على الشركات الأجنبية التي تنوي العمل في الجمهورية الإسلامية.

وقال زنغانه إن العديد من الدول لا تؤيد الحظر الأميركي، مشيرا إلى زيارة قام بها لإيران هذا الشهر وفد تجاري ياباني كبير.

ويوم السبت الماضي قال مسؤول إيراني بارز إن شركات أميركية منها إكسون موبيل وكونوكو مهتمة بالعمل في إيران لكن الحظر يمنعها.

وفي دفاعه عن الاتفاقات التي أبرمتها وزارته مع شركات نفط غربية قال زنغانه إن هذه الاتفاقات تتم تحت إشراف البرلمان ومسؤولي الحكومة من عدة وزارات لضمان الشفافية. وأضاف أن رأس المال الأجنبي مطلوب لتنفيذ خطط الاستثمار الإيرانية لقطاع النفط والغاز.

المصدر : رويترز