خط قطار الموصل/حلب (أرشيف)

غادر بغداد اليوم أول قطار ركاب عراقي منذ عقدين في طريقه إلى تركيا. ومن المقرر أن يمر القطار أيضا بسوريا قبل وصوله صباح غد إلى مدينة غازي عنتاب التركية.

وقال رئيس هيئة السكك الحديدية العراقية غسان العاني إن القطار غادر بغداد ظهر اليوم وسيصل إلى تركيا الساعة الحادية عشرة والربع بالتوقيت المحلي. وأضاف أن القطار سيكون أول قطار يمر بمدينة الموصل الشمالية التي تبعد 420 كلم شمالي بغداد ثم يمر بسوريا قبل أن يصل إلى مدينة غازي عنتاب التركية.

وقال العاني إن القطار سيقوم بالرحلة التي تستغرق 23 ساعة مرة واحدة أسبوعيا كل جمعة. وأضاف أن ثمن التذكرة 35 ألف دينار عراقي (وتعادل نحو 18 دولارا أميركيا) للرحلة من العراق إلى تركيا. ويضم القطار عربتين للدرجة الأولى كل منهما مزود بـ24 سريرا ومطعم من الدرجة الأولى وعربة لتوليد الطاقة.

وكانت تركيا قد أرسلت أول قطار ركاب إلى العراق في مايو/ أيار الماضي في رحلة اختبار لاستئناف الخدمات بين البلدين. كما رفعت سوريا مؤخرا القيود المفروضة على المواطنين العراقيين القادمين إلى البلاد مما سهل افتتاح الخط الحديدي.

يذكر أنه أثناء الحرب العراقية الإيرانية في الفترة بين عامي 1980 و1988 أغلقت سوريا الخط الحديدي بين العراق وتركيا الذي يمر عبر المناطق الشمالية من أراضيها.

وتم التوصل إلى اتفاق في يونيو/ حزيران الماضي على استئناف جميع رحلات القطارات بين العراق وتركيا وسوريا. وقدم سفير تركي جديد أوراق اعتماده يوم 19 يناير/ كانون الثاني الماضي إلى بغداد وتم رفع مستوى العلاقات الدبلوماسية بين البلدين للمرة الأولى منذ عشر سنوات. ووصل قطار شحن تركي للمرة الأولى منذ 20 عاما إلى بغداد الأسبوع الماضي يحمل سلعا اشتراها العراق بموجب برنامج النفط مقابل الغذاء مع الأمم المتحدة.

المصدر : وكالات