تعهد بنك الاستثمار الأوروبي بتقديم قرض للمغرب بقيمة 77 مليون دولار تقريبا. من جانب آخر زادت الاستثمارات الأجنبية في المغرب فبلغت 4.8 مليار دولار في وقت
ارتفعت فيه الاحتياطيات الخارجية للمغرب إلى أكثر من 7 مليارات دولار.

وقال المكتب الوطني للكهرباء في المغرب إن القرض سيستخدم لتمويل محطة كهرباء طاقتها 450 ميغاوات. وأضاف أن المحطة سيشيدها كونسورتيوم بقيادة مجموعة ألستوم الفرنسية للهندسة والنقل في وسط منطقة بني ملال بنهاية 2004.

وقد مول بنك الاستثمار الأوروبي منذ عام 1984 مشروعات عديدة للطاقة في المغرب بتكلفة تزيد على 200 مليون دولار.

نمو الاستثمارات الأجنبية
من جانب آخر قال فتح الله ولعلو وزير المالية المغربي إن الاستثمارات الأجنبية في المغرب بلغت 4.8 مليار دولار في 28 شهرا حتى 28 أبريل/ نيسان 2001 وذلك بفضل تحسن البيئة القانونية والتنظيمية للمستثمرين.

وأضاف في مؤتمر صحفي أن المغرب يأتي على رأس دول منطقة البحر المتوسط من حيث جذب المستثمرين الأجانب بفضل استقراره السياسي والبيئة الجيدة للاستثمار فيه.

ولم يتطرق الوزير إلى أرقام مقارنة كما لم يفسر سبب اختياره للفترة من يناير/ كانون الثاني 1999 وحتى أبريل/ نيسان 2001. وتولت الحكومة الاشتراكية الحالية في المغرب السلطة في مارس/ آذار 1998.

وأشار ولعلو إلى أن المغرب الذي يعمل على توجيه اقتصاده إلى سوق الاتحاد الأوروبي جذب مجموعات أوروبية كبيرة. وذكر الوزير مجموعة أكور الفندقية الفرنسية وشركة فيفندي يونيفرسال الإعلامية العملاقة.

ووقع المغرب في عام 1996 اتفاقا لإقامة منطقة تجارة حرة مع الاتحاد الأوروبي وهوالاتفاق الذي سيصبح نافذا اعتبارا من 2012. ويعد الاتحاد الأوروبي أكبر شريك تجاري للمغرب ويحظى بثلثي التجارة الأجنبية المغربية.

زيادة الاحتياطيات المغربية
في غضون ذلك أظهرت بيانات نشرتها وزارة المالية المغربية اليوم أن الاحتياطيات الخارجية للمغرب ارتفعت إلى 85 مليار درهم (7.2 مليار دولار) في نهاية النصف الأول من العام الجاري.

وطبقا لإحصاءات البنك المركزي بلغت الاحتياطيات الخارجية في نهاية مارس/ آذار الماضي 77 مليار درهم ارتفاعا من 54.6 مليار درهم في نهاية العام الماضي ومن 54 مليارا في نهاية يونيو/ حزيران من العام الماضي.

بنك إسباني يبيع وحدة بالمغرب
من ناحية أخرى قال بنك الوفاء المغربي اليوم إنه اشترى الوحدة المصرفية العاملة في المغرب لمصرف بانكو بلباو فيزكايا أرجنتاريا (بي بي في إيه) بمبلغ 177 مليون درهم (15 مليون دولار).

وأصدر البنك بيانا أكد فيه البيان الذي أصدره البنك الإسباني في مدريد وقال إن الصفقة ستسفر عن زيادة حصة بنك بي بي في إيه في بنك الوفاء الذي يعد ثالث أكبر مصرف خاص بالمغرب إلى 9.99% بدلا من 8.1%.

وتتخصص وحدة البنك الإسباني في المغرب في تقديم خدمات مالية للشركات الإسبانية العاملة في المغرب ولها فرع واحد فقط وبلغت الودائع لديها 157 مليون درهم والقروض 421 مليون درهم وحققت أرباحا صافية تبلغ ثمانية ملايين درهم في العام الماضي.

المصدر : رويترز