اتفقت دول المغرب العربي على تأسيس مصرف مشترك لتعزيز الاستثمار والتجارة في المنطقة. وأطلقت دول الاتحاد المؤلف من خمس دول هي الجزائر وليبيا وموريتانيا والمغرب وتونس على المصرف اسم بنك المغرب للاستثمار والتجارة الخارجية، على أن يكون مقره الرئيسي في تونس.

وقال بيان صدر عن دول الاتحاد اليوم الجمعة إن البنك سيبدأ برأسمال قدره 150 مليون دولار على أن يزيد تدريجيا ليصل إلى 500 مليون دولار، لكن البيان لم يشر إلى موعد انطلاق المشروع.

وأوضح البيان أن المساهمين من الدول الخمس سيكتتبون في رأس المال المؤلف من 150 ألف سهم بقيمة اسمية تبلغ ألف دولار للسهم الواحد. وتتطلب البداية الفعلية للبنك استكمال الموافقة على الإجراءات وتبني نظامه الأساسي وترشيح المساهمين.

ونقلت رويتر عن مسؤول في الحكومة المغربية القول إنه من المرجح أن يكون المساهمون في المصرف الإقليمي البنوك المركزية في الدول الخمس على أن يسمح للبنوك الخاصة بالاكتتاب في رأسمال البنك، لكنه أشار إلى أنه لم يتقرر شيء بعد.

وقال المسؤول المغربي إن الأمر قد يستغرق عاما على الأقل بالنسبة للبنك ليبدأ نشاطه، وأوضح أن المسألة متوقفة على الكيفية التي تسير بها الأمور على الصعيد السياسي في الاتحاد المغربي.

يذكر أن اتحاد المغرب العربي أنشئ بموجب اتفاقية مراكش عام 1986، وحالت الخلافات بين المغرب والجزائر دون محاولات إحياء الاتحاد الذي كان من المقرر أن تعقد أول قمة له منذ خمس سنوات في الجزائر العاصمة.

المصدر : رويترز