هورست كوهلر
أبدى هورست كوهلر المدير التنفيذي لصندوق النقد الدولي اليوم معارضته لسياسة اليابان بالسماح للين بالهبوط أمام العملات الرئيسية الأخرى للتغلب على التباطؤ الذي يشهده قطاع الصادرات فيها.

وقال كوهلر "إنه ينبغي لليابان ألا تلجأ لإضعاف الين من أجل التغلب على مصاعبها الاقتصادية". وأضاف أثناء مؤتمر صحفي في طوكيو أنه "يساعد في تعزيز النمو، ولكن الين الضعيف يجب ألا يستخدم وسيلة للتغلب على المصاعب".

واعتبر المسؤول المالي الدولي أن هبوط الين عن مستويات العام الماضي والسعر الحالي للدولار أمام الين الذي يبلغ نحو 120 ينا ليسا مصدر قلق.

وتأتي تصريحات كوهلر هذه أثناء زيارته لطوكيو حيث التقى فيها اليوم بوزير المالية ماساجورو شيوكاوا ووزير الخدمات المالية هيزو تاكيناكا. ومن المقرر أن يتوجه كوهلر إلى هونغ كونغ في وقت لاحق اليوم لحضور ندوة هناك.

تجدر الإشارة إلى أن اليابان كثيرا ما أظهرت تساهلا تجاه هبوط قيمة الين، بل كثيرا ما صدر عن مسؤوليها تصريحات اعتبرت ضوءا أخضر لهبوط الين. ويقول المحللون إن هبوط الين يساعد على تنشيط قطاع الصادرات الذي يعد أحد المحركات الرئيسية للاقتصاد الياباني. 

المصدر : رويترز