كارلوس غوسن 
أعلن رئيس شركة نيسان موتورز اليابانية كارلوس غوسن أن شركته حققت أرباحا صافية كبيرة بلغت 331 مليار ين (2.7 مليار دولار تقريبا) في السنة المالية المنتهية في شهر مارس/آذار الماضي مقارنة بخسائرها في العام الذي سبقه.

وتفوق هذه الأرقام التي تحققت بفضل إجراءات خفض حجم الكلفة التي طبقتها نيسان تقديرات الشركة ذاتها التي كانت توقعت في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي ألا تتجاوز أرباحها 250 مليار ين.

وقال غوسن إن الشركة التي تعد ثالث أكبر شركة يابانية لصناعة السيارات ستستأنف توزيع عوائد الأرباح على المالكين لأسهم في الشركة بعد توقف دام ثلاث سنوات. ويقول محللون إن النتائج المالية للخطة المذكورة كانت الأفضل في تاريخ الشركة على الإطلاق.

 
ويأتي الكشف عن هذه النتائج بعد يوم من إعلان شركة تويوتا التي تعد أكبر منتج للسيارات في اليابان تحقيق أرباح قياسية في الفترة ذاتها بفضل قوة مبيعاتها العالمية والإجراءات التي اتخذتها لخفض التكلفة.

وقالت تويوتا -وهي ثالث أكبر شركة لصناعة السيارات في العالم- إن عائدات عمليات الشركة في السنة المالية المنتهية في مارس/آذار الماضي نمت بنسبة 12.1% فبلغ مقدارها أكثر من 7 مليارات دولار.

وعلى نقيض ذلك سجلت عائدات هوندا موتورز -التي تعد أقرب المنافسين لتويوتا باحتلالها الموقع الثاني في اليابان- هبوطا بسبب خسائر عملياتها الأوروبية للعام الثاني على التوالي.

المصدر : رويترز