جورج بوش
أعلن الرئيس الأميركي جورج بوش عن تأسيس منتدى للتعاون الاقتصادي مع دول أفريقية تقع جنوبي الصحراء. وفي إطار ذلك دعا بوش وزراء الخارجية والمالية والتجارة في 35 بلدا أفريقيا إلى قمة في واشنطن مزمع عقدها في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

وجاء إعلان بوش أثناء لقائه مجموعة من السفراء الأفارقة في البيت البيض، وقال الرئيس الأميركي إن القمة ستناقش سبل تفعيل التجارة وتعزيز الازدهار والديمقرطية.

وأشار بوش إلى أن الدول الأفريقية عانت ما فيه الكفاية، وأن إدارته تتطلع إلى شراكة معها عبر تشجيع ودعم الإصلاحات الديمقراطية. وأشاد بوش بما حققته بعض الدول الأفريقية في هذا المجال مشيرا إلى دول مثل غانا ونيجيريا  والسنغال وبوتسوانا وجنوب أفريقيا وموزمبيق ومدغشقر ومالي.

ويعتبر تشكيل المنتدى جزءا مهما من قانون تبناه الكونغرس الأميركي بشأن التجارة مع أفريقيا، ووقع عليه الرئيس السابق بيل كلينتون في 18 مايو/ أيار العام الماضي. ويقضي القانون بفتح الأسواق الأميركية للدول الأفريقية التي سجلت تقدما في مجال الديمقراطية وتحرير الأسواق وحقوق الإنسان. لكن البيت الأبيض لم يعلن حتى الآن عن أسماء تلك الدول.

ويأتي إعلان بوش عن تأسيس المنتدى قبل أيام من بدء وزير الخارجية كولن باول أول جولة أفريقية له في 22مايو/ أيار الجاري تستغرق خمسة أيام، تشمل خمس دول أفريقية هي: مالي وجنوب أفريقيا وكينيا وأوغندا.

ويرى مراقبون أن إعلان بوش يؤكد أن واشنطن لا تريد البقاء مجرد متفرج على التطورات التي تواكبها القارة السمراء بل تريد الانخراط مع الدول الأفريقية وتطوير العلاقات السياسية والاقتصادية معها.

المصدر : وكالات