عمان تستثمر أكثر من ستة مليارات دولار في النفط والغاز
آخر تحديث: 2001/4/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/4/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/12 هـ

عمان تستثمر أكثر من ستة مليارات دولار في النفط والغاز

كشف مدير شركة تنمية نفط عمان ستيف أوليريرنشو النقاب عن اعتزام السلطنة استثمار 6.5 مليار دولار في مشروع ضخم على مدى خمس سنوات لزيادة إنتاجها من النفط والغاز والتنقيب عن احتياطيات جديدة.

وأضاف أوليريرنشو في تصريحات لرويترز أمس الأربعاء أن الشركة التي تديرها الدولة خصصت مبلغ 1.3 مليار دولار حتى عام 2005 لزيادة الإنتاج ومضاعفة الاحتياطيات عن طريق التنقيب والتحديث التكنولوجي.

وقال "نحن نرى بالفعل أن ثمة إمكانية لزيادة مستوى الإنتاج في الأعوام الخمسة المقبلة إلى مليون برميل يوميا". وأشار إلى أن إنتاج الشركة يبلغ حاليا 841 ألف برميل يوميا بعد أن تم التغلب العام الماضي على مشكلات الإنتاج في الحقول القديمة.

وتعتزم عمان زيادة إنتاجها من النفط إلى مليون برميل يوميا بحلول عام 2004 بمساعدة منتجين أجانب منهم شركة أوكسيدنتال بتروليوم وجابيكس اللتين تنتجان معا حاليا نحو 50 ألف برميل يوميا.

وأضاف المسؤول "في كل عام تقريبا نكتشف نفطا أكثر مما ننتج فتواصل الاحتياطيات ارتفاعها". وقال إن احتياطات الشركة الحالية تشمل امتيازات على مساحة 114 ألف كلم مربع وتبلغ نحو 5.6 مليار برميل.

وقال "نتوقع أن نتمكن من إثبات أن هناك خمسة مليارات برميل أخرى في الحقول التي اكتشفناها بالفعل بالإضافة إلى وجود مليار أو ملياري برميل سيتم اثباتها في المستقبل". وأضاف "حققنا بعض النجاح هذا العام باكتشافات جديدة في حقول زلزلة وكوثر".

وقالت شركة تنمية نفط عمان إن حقل كوثر هو على الأرجح أكبر حقل للغاز يكتشف في عمان في الأعوام الستة الماضية في حين يتوقع أن ينتج حقل زلزلة مبدئيا نحو ستة آلاف برميل يوميا من النفط.

وقال أوليريرنشو إن الشركة تعد دراسة لتحديث منشأة إنتاج غاز طبيعي في وسط عمان لتغطية الطلب المستقبلي. وتنتج الشركة حاليا 38 مليون متر مكعب من الغاز يوميا تستخدم ثلثه تقريبا في محطات توليد الكهرباء والصناعة في حين يستهلك مصنع الغاز الطبيعي المسال الجزء المتبقي.

وتبلغ الاحتياطيات المؤكدة من الغاز الطبيعي 22 ترليون قدم مكعب. ومن المتوقع أن يرتفع الطلب على الغاز العماني إلى 70 مليون متر مكعب يوميا في عام 2005.

المصدر : رويترز