روسيا تعيد جدولة ديونها مع المانحين المباشرين
آخر تحديث: 2001/4/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/4/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/30 هـ

روسيا تعيد جدولة ديونها مع المانحين المباشرين


بلغت ديون نادي باريس على روسيا حتى مطلع العام 2001م أكثر من 48 مليار دولار منها نحو 39 مليارا ديون موروثة عن الاتحاد السوفياتي السابق

نقلت وكالة إيتارتاس الروسية للأنباء عن نائب وزير المال الروسي سيرغي كولوتوخين قوله إن روسيا توصلت إلى اتفاق مبدئي مع مانحيها المباشرين لإعادة جدولة ديونها التجارية الموروثة عن الاتحاد السوفياتي السابق.

وأضاف كولوتوخين أن المحادثات التي جرت مؤخرا مع المانحين أفسحت المجال أمام إمكانية إعادة جدولة حوالي 60% من هذه الديون وهو ما يساوي أربعة مليارات دولار. وكان التعاقد على هذه الديون قد تم مباشرة مع شركات لا تنتمي إلى نادي لندن أو نادي باريس.

ويقول محللون ماليون إن قيمة الديون التي يجري التفاوض عليها في الوقت الراهن تتراوح بين مليارين إلى ثمانية مليارات دولار. وأعلن نائب وزير المال الروسي أن الاقتراح الذي عرضته الحكومة الروسية حول خطة إعادة الجدولة سيرفع إلى المانحين بحلول فصل الصيف.

ويرى المحللون أن الخطة النهائية لإعادة جدولة الديون الروسية ستكون شبيهة إلى حد ما بتلك التي توصلت إليها موسكو العام الماضي مع نادي لندن والتي تضمنت إلغاء جزء من قيمة الديون وتحويل الجزء الباقي إلى سندات باليورو.

يذكر أن الاتفاق المعقود في فبراير/ شباط 2000 مع المصارف المانحة في نادي لندن أتاح لموسكو إلغاء 36.5% من أصل الديون التي حصل عليها الاتحاد السوفياتي السابق من هذه المصارف والبالغة 32 مليار دولار. وأعيدت جدولة الباقي على مدى ثلاثين عاما مع فترة سماح مدتها سبعة أعوام وتم تحويله إلى سندات باليورو بضمانة الحكومة الروسية.

أما الديون الموروثة من الاتحاد السوفياتي السابق والمتوجبة لنادي باريس الذي يضم الدول المانحة فلم تخضع لإعادة الجدولة على الرغم من الآمال التي علقتها موسكو بهذا الشأن. وقد بلغت ديون نادي باريس على روسيا في الأول من يناير/ كانون الثاني الماضي أكثر من 48 مليار دولار, منها نحو 39 مليارا ديون ورثتها موسكو عن الاتحاد السوفياتي السابق.

المصدر : الفرنسية