بوتين: التضخم يهدد نمو الاقتصاد الروسي
آخر تحديث: 2001/4/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/23 هـ
اغلاق
خبر عاجل :حيد العبادي: أقول لشعبنا الكردي أن معظم مشاكل الإقليم داخلية وليست مع بغداد
آخر تحديث: 2001/4/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/23 هـ

بوتين: التضخم يهدد نمو الاقتصاد الروسي

بوتين
قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الإثنين إن ارتفاع معدل التضخم يمثل أحد المخاطر الرئيسية التي تهدد النمو الاقتصادي للبلاد. غير أن رئيس الوزراء ميخائيل كاسيانوف أبدى تفاؤلا بشأن بيانات اقتصادية أخرى.

وأضاف بوتين مشيرا إلى تأثير التضخم على النمو الاقتصادي والميزانية أن "التضخم بلغ في الربع الأول (من العام الجاري) ضعف النسبة المستهدفة، وهو ما يمثل تهديدا رئيسيا" لآفاق الأداء الاقتصادي في البلاد.

وحذر بوتين في اجتماع مع مسؤولي وزارة المالية بقوله إن "التضخم يلتهم ميزانيتنا". وتقول لجنة الإحصاءات الحكومية إن أسعار السلع الاستهلاكية زادت بنسبة 7.1% منذ بداية العام.

من جانبه قال كاسيانوف أمام الاجتماع ذاته الذي حضره صحفيون إن الإنتاج الصناعي الروسي ارتفع في الربع الأول من عام 2001 بنسبة 3.5% في حين زاد إجمالي الناتج المحلي بأكثر من 4% في الفترة ذاتها.

ولم يدل كاسيانوف بأي بيانات إضافية تظهر قوة هذه الأرقام مع سابقاتها، إلا أن بيانات لجنة الإحصاءات الحكومية تشير إلى زيادة في إجمالي الناتج المحلي بنسبة 8.4% بينما زاد الإنتاج الصناعي 11.9% في الربع الأول من العام الماضي.

وقال كاسيانوف إن "النتائج الاقتصادية في الربع الأول تدعو للتفاؤل" وإن "هناك بوادر على أن هذه الاتجاهات ستستمر وستتحقق الخطة الاقتصادية الشاملة للعام كله".

ويشغل مستقبل الاقتصاد جانبا كبيرا من تفكير القيادة السياسية في روسيا التي تنوء تحت عبء ديون أجنبية كبيرة تقدر بنحو 48 مليار دولار ورثت الجزء الأكبر منها من العهد السوفياتي السابق.

وكانت روسيا أعلنت أوائل العام الجاري أنها ستؤجل دفع 285 مليون دولار وهو عبارة عن قسط مستحق لدول نادي باريس عن شهر يناير/ كانون الثاني الماضي، وقال إنها ستدفع عوضا عنه فائدة الدين البالغة 31.5 مليون دولار.

المصدر : رويترز