أميركان إيرلاينز أكبر شركة للخطوط الجوية الأميركية
آخر تحديث: 2001/4/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/4/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/17 هـ

أميركان إيرلاينز أكبر شركة للخطوط الجوية الأميركية

طائرات من أسطول تي دبليو إيه
أعلنت إدارة شركة الخطوط الجوية الأميركية أميركان إيرلاينز أمس الاثنين إنهاء عملية شراء شركة تي دبليو إيه بعد رفع آخر العقبات القانونية, وبذلك ستصبح أكبر شركة للخطوط الجوية الأميركية.

وتأخر أمس الاثنين الإعلان رسميا عن إتمام صفقة شراء تي دبليو إيه بأكثر من 740 مليون دولار بسبب قرار محكمة الاستئناف في فيلادلفيا أثناء عطلة نهاية الأسبوع بتجميد العملية.

إلا أن المحكمة رفعت قرار التجميد بعد ظهر أمس مما سمح لشركة أميركان إيرلاينز بأن تصبح رسميا مالكة شركة تي دبليو إيه التي ستندمج كليا في أميركان إيرلاينز بعد أن تسدد الأخيرة ديون تي دبليو البالغة 3.5 مليارات دولار.

وستحتل أميركان إيرلاينز التي كانت الشركة الجوية الثالثة في الولايات المتحدة قبل شراء تي دبليو إيه المركز الأول أمام شركة يونايتد إيرلاينز بامتلاكها أسطولا يضم 900 طائرة ونحو 300 خط داخلي ودولي.

غير أن يونايتد إيرلاينز يمكن أن تعود إلى المركز الأول بعد أن تنتهي من العملية الجارية لشراء شركة يو إس إيه إيرويز.

وكانت تقارير صحفية ذكرت في وقت سابق من العام أن أميركان إيرلاينز توصلت إلى اتفاق لشراء 49% من شركة الخطوط الجوية دي سي إير، كما أنها على وشك التوصل إلى اتفاق مع شركة يونايتد إيرلاينز لتسيير رحلات جوية مشتركة.

وكجزء من الصفقة التي أعلن عنها مطلع العام الجاري سيتم وضع تي دبليو إيه التي تعاني منذ زمن بعيد من مصاعب مالية كبيرة تحت حماية قانون الإفلاس لحماية الشركة من المقرضين، وستقوم أميركان إيرلاينز بشراء كافة أصول الشركة والإبقاء على جميع وظائفها البالغ عددها 20 ألف وظيفة.

وقالت صحيفة واشنطن بوست يومئذ إن الصفقة ستفتح لشركة أميركان إيرلاينز سوقا كبيرة في سانت لويس بولاية لويزيانا التي تحتل المركز الثالث في سوق الطيران بالولايات المتحدة الأميركية.

ويقول محللون إن الالتزامات المالية المترتبة على شركة تي دبليو إيه كبيرة نظرا لأن الشركة التي وقعت تحت طائلة الإفلاس مرتين لا تملك أموالا، وترتبط مع شركة بوينغ العملاقة بعقد تأجير مرتفع التكلفة. غير أن عقد التأجير هذا قد يعاد التفاوض عليه نظرا لأن الشركة ستوضع تحت حماية قانون الإفلاس.

المصدر : الفرنسية