أعلنت وزارة التعاون الألماني أن الحكومة الألمانية وافقت على أن تقدم هذه العام 23 مليون يورو (20 مليون دولار) إلى اليمن لمساعدة الحكومة في مكافحة الفقر في البلاد.

وقال بيان إن وزيرة التعاون هايدماري فيزوريك تسيول أبلغت وزير التخطيط والتنمية اليمني أحمد محمد صوفان في لقاء عقد بينهما أمس الجمعة في برلين أن أهم القطاعات بالنسبة للحكومة الألمانية "هما الصحة والتعليم الأساسي" باعتبار أن تحسين خدماتهما من أنجع وسائل مكافحة الفقر. ووصفت الوزيرة اليمن بأنه "شريك أساسي" في التعاون الألماني.

وأضاف البيان أن التعاون الألماني اليمني سيركز كذلك على المياه. وقال إن الوزيرة أبدت قلقها من أن "موارد المياه تتضاءل بطريقة خطرة في اليمن" وأوضحت أن الاستخدام المعقول لهذا المورد الهام يجب أن يمثل الأولوية الأولى لليمن.

وتأتي هذه المساعدات الألمانية بعد شهر واحد من إعلان صندوق النقد الدولي عن إقراره عددا من القروض لليمن بقيمة 34 مليون دولار، وذلك في إطار برنامج يهدف إلى دعم جهود الحكومة لمكافحة الفقر وتشجيع النمو الاقتصادي.

وقد حصل اليمن على ذلك القرض بموجب اتفاق مع الصندوق في أكتوبر/ تشرين الأول 1997 تعهد الأخير بموجبه بتقديم 479 مليون دولار لليمن كجزء من برنامج الصندوق المعروف باسم "برنامج مكافحة الفقر وحفز النمو" الذي يشمل عددا من الدول.

المصدر : الفرنسية