أعلنت مصادر مصرفية في كوريا الجنوبية أن شركة التنمية الصناعية للإنشاءات التابعة لمجموعة هونداي انهارت تحت وطأة ديون كبيرة. وقال بنك كوريا -المقرض الرئيسي للشركة- إنه تم إشهار إفلاس الشركة بعد أن أخفقت في تسديد دين قيمته أكثر من ستة ملايين دولار استحق يوم الأربعاء الماضي.

وتبلغ قيمة الديون المستحقة على الشركة نحو نصف مليار دولار وهي موزعة على عدد من البنوك والمؤسسات المالية. وكانت المشاكل المالية للشركة قد تفاقمت العام الماضي بتوليها إدارة ثلاث شركات أخرى تابعة لهونداي بسبب ما كانت تعانيه هذه الشركات من مشاكل مالية أيضا.

وتمتلك شركة هونداي للصناعات الثقيلة نحو 30% من أسهم الشركة المفلسة، في حين يتوزع الجزء المتبقي من أسهمها على عدد من الشركات التابعة للمجموعة ومساهمين آخرين.

وقد تفاقمت المصاعب المالية للشركة المنهارة بعيد وقوع شركة هونداي للهندسة والإنشاءات العملاقة تحت طائلة أزمة مالية عصيبة العام الماضي. وتقدر ديون هونداي للهندسة والإنشاءات -التي تعد كبرى شركات المجموعة وأضخم شركة إنشاءات في كوريا الجنوبية- بأكثر من 3.6 مليارات دولار.

ولا يعرف إلى الآن مصير الشركة العملاقة، خاصة أن جزءا كبيرا من تلك الديون استحق فعليا العام الماضي وأن الجزء الآخر يستحق في العام الجاري.

المصدر : الفرنسية