قالت شركة المحروقات الجزائرية سونطراك إنها تعتزم استثمار ما مقداره 21 مليار دولار بحلول عام 2004 لتطوير نشاطاتها وزيادة إنتاجها من النفط الخام إلى مليون ونصف المليون برميل يوميا.

ونقلت الإذاعة الجزائرية عن أحد نائبي رئيس شركة سونطراك قوله إن إجمالي العائدات بلغ العام الماضي 22 مليار دولار وهو "مستوى قياسي لم تحققه الشركة من قبل".

وقال المسؤول إن الإنتاج الإجمالي للشركة تجاوز مائتي مليون طن من النفط العام الماضي في حين تجاوزت الكميات التي تم بيعها 144 مليون طن من النفط بينما بلغ حجم الصادرات من الغاز الطبيعي ستين مليار متر مكعب.

وكانت سونطراك التي قالت إنها أبرمت منذ 1986 نحو 46 عقد شراكة أعلنت اكتشاف تسعة مواقع نفطية في 28 بئرا حفرتها عام 2000. ويقدر حجم الاحتياطات النفطية التي اكتشفت بنحو عشرة مليارات برميل.

ويبلغ الإنتاج النفطي الحالي للجزائر نحو 850 ألف برميل نفط يوميا وفقا لحصتها التي حددتها منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) في  نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

تجدر الإشارة إلى أن أعمال العنف التي تشهدها الجزائر منذ سنوات لم تحل دون استمرار الشركات الأجنبية في مواصلة البحث والتنقيب عن النفط والغاز في البلاد، إذ تفرض الحكومة إجراءات أمنية مشددة في المواقع والمنشآت النفطية.

المصدر : الفرنسية