ميتسوبيشي تنوي تسريح قرابة عشرة آلاف موظف
آخر تحديث: 2001/2/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/2/26 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/4 هـ

ميتسوبيشي تنوي تسريح قرابة عشرة آلاف موظف

كشفت شركة صناعة السيارات اليابانية ميتسوبيشي موتورز النقاب عن خطة تعتزم بموجبها تخفيض حجم القوى العاملة لديها بنسبة 14% وهو ما يعني الاستغناء عن 9500 موظف وإقفال أحد مصانعها الأربعة.

وأوضحت الشركة في بيان أن عملية إعادة الهيكلة هذه هدفها خفض القدرة الإنتاجية للمجموعة بأكثر من 20% بغية بلوغ هامش ربح في عملياتها بنحو 4.5% بحلول أبريل/ نيسان 2003. غير أن ميتسوبيشي لم تحدد المصنع الذي تنوي إقفاله.

وتسعى الشركة لاستعادة سمعتها وحصتها في السوق بعد الفضيحة التي لحقت بها جراء الكشف عن لجوء الشركة إلى إخفاء 64 ألف شكوى قدمها عدد من زبائنها واشتكوا فيها من وجود خلل ميكانيكي في مئات من نماذج السيارات التي تصنعها.

وعلى خلفية تلك الشكاوى بدأت الشرطة اليابانية تحقيقاتها وقررت في نهاية المطاف توجيه تهم جنائية لتسعة من المديرين التنفيذيين في الشركة بعد أن أظهرت التحقيقات تورطهم في إخفاء تلك العيوب.

وبعد ذلك بفترة وجيزة أعلنت الشركة أنها أعدت خطة لسحب 401106 من سياراتها من السوق المحلية وتزامن ذلك مع إعلان السلطات الصينية حظرا على دخول بعض طرز ميتسوبيشي لخلل في نظام كوابحها.

المصدر : الفرنسية