نماذج من طائرة إيرباص بمعرض باريس الأخير للطيران
أعلنت مجموعة BAE أكبر مجموعة دفاعية في بريطانيا والشريك في مجموعة إيرباص الأوروبية أنها ستخفض عدد طائرات إيرباص التجارية التي ستسلمها في عام 2002 إلى 300 طائرة مقارنة بـ320 طائرة في هذا العام.

وأعلنت المجموعة أيضا أنها قررت إغلاق برامجها الإقليمية لإنتاج الطائرات بسبب ركود مبيعاتها في أعقاب هجمات سبتمبر/ أيلول الماضي على الولايات المتحدة. وأضافت أنها ستستغني لهذا السبب عن 1670 وظيفة في بريطانيا، وهو ما يمثل أكثر بقليل من 1% من إجمالي قوتها العاملة.

وتملك BAE ومجموعة EADS الأوروبية للصناعات الفضائية شركة إيرباص.

وقال متحدث باسم الشركة إنها تراجع عملياتها في تولوز وواشنطن وسيدني، لكنه أضاف أنه لم يتخذ بعد قرارا بشأن هذه المراكز. ويبلغ عدد العاملين لدى BAE في شتى أنحاء العالم أكثر من 100 ألف موظف.

وفي أعقاب إعلان خفض تسليم طائرات إيرباص ووقف البرامج الإقليمية هبطت أسهم المجموعة وفقد السهم 2% من قيمته وسط تكهنات في السوق باحتمال صدور تحذير من الشركة بانخفاض أرباحها.

المصدر : رويترز