قال مصدر أوروبي إن الاتحاد الأوروبي لا يستبعد مغادرة المؤتمر الوزاري لمنظمة التجارة العالمية في الدوحة دون اتفاق. وردا على سؤال عن احتمال مغادرة الاتحاد الأوروبي المؤتمر الذي يفترض أن يختتم أعماله مساء اليوم, قال أحد المشاركين في الاجتماع الأوروبي الذي عقد على هامش المؤتمر "سنرى ولا يمكن استبعاد ذلك".

وأوضح "لقد خرجنا من الاجتماع والمجلس الأوروبي اتخذ موقفا قاسيا جدا". وأضاف أن "هناك أغلبية كبيرة تؤكد أن المطلوب في البيئة والاستثمار وبالتأكيد في ملف الزراعة لم يتحقق". وتابع أن المفوض الأوروبي في منظمة التجارة العالمية باسكال لامي "سيعود إلى المعركة بموقف حازم جدا".

المنظمة تدخل أزمة
وقال أحد المندوبين الأوروبيين المشاركين في المؤتمر الوزاري الرابع لمنظمة التجارة العالمية إن الاتحاد الأوروبي غاضب جدا بعد المشروع الأخير للإعلان الوزاري الذي رأى أنه لا يتضمن التقدم الذي كان يطمح إليه الاتحاد في عدة مجالات وتوقع دخول المنظمة "مرحلة أزمة".

وقال المندوب ذاته "نحن غاضبون لأننا بعيدون جدا" عن النقاط التي كان الاتحاد الأوروبي يأمل في إدراجها في البيان الختامي المخصص لإطلاق دورة جديدة من المفاوضات التجارية المتعددة الأطراف.

وأضاف "سندخل مرحلة أزمة" بينما يناقش الوزراء الأوروبيون مع المفوض الأوروبي للتجارة باسكال لامي النص الذي اقترحته رئاسة المنظمة. وأكد المندوب أن الأوروبيين "غاضبون على كل المستويات وخصوصا في مجال الزراعة", معتبرا أن النص المقترح "يدل على قصور في الرؤية".

وتابع أن النص المقترح بشأن البيئة يتضمن "صيغة محدودة" من مطالب الأوروبيين واصفا فقرات البيان الخاصة بالمنافسة والاستثمار بأنها "متراجعة جدا بالمقارنة مع النص السابق".

المصدر : الفرنسية