زنغانه: إيران لن تخفض الإنتاج النفطي
آخر تحديث: 2001/11/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/11/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/24 هـ

زنغانه: إيران لن تخفض الإنتاج النفطي

بيجان زنغانه
قال وزير النفط الإيراني بيجان زنغانه إن بلاده غير مستعدة لتخفيض إنتاجها النفطي في إطار أي قرار قد تتخذه منظمة أوبك في هذا الشأن ما لم تشارك في مثل هذا الخفض الدول المنتجة للنفط من خارج المنظمة.

وقال الوزير في تصريح للصحافيين على هامش مؤتمر للغاز في طهران "يجب أن يتم أي خفض في الإنتاج في إطار تعاون الدول غير الأعضاء". وهدد زنغانه بأن "إيران غير مستعدة لتقليص إنتاجها ولو ببرميل واحد إن لم تتعاون الدول غير الأعضاء".

وتسعى دول أوبك الرئيسية إلى إقناع منتجي النفط المستقلين، خاصة روسيا والنرويج والمكسيك، إلى المساهمة في أي خطوة من جانب المنظمة لخفض الإنتاج لوقف تراجع الأسعار التي فقدت أكثر من 25% من قيمتها في الشهرين الأخيرين.

وبينما كانت أنباء ترددت عن اعتزام الوزير الإيراني مرافقة نظيره السعودي علي النعيمي في زيارة الأخير إلى موسكو لبحث هذه المسألة قالت اليوم متحدثة باسم وزارة النفط الإيرانية إن زنغانه لن يقوم بذلك.

وقالت المتحدثة على هامش مؤتمر الغاز المذكور "بيجان زنغانه لن يذهب إلى موسكو لكنه سيذهب إلى فيينا" حيث سيلتقي وزراء نفط المنظمة الأربعاء المقبل. وجاءت أنباء اعتزام زنغانه مرافقة النعيمي إلى موسكو على لسان مندوب بأوبك يوم الجمعة.

علي النعيمي

غير أن زنغانه أشار إلى أن أوبك تحافظ على "موقف صلب" وأنه "لا فروق في وجهات النظر بين أعضائها". وقال إن "جميع عناصر السوق تدفع باتجاه تقليص الإنتاج حتى الفصل الثاني من العام المقبل".

ويتجه الأعضاء الأحد عشر في منظمة الدول المصدرة للنفط التي توفر زهاء 40% من الإنتاج العالمي إلى تقليص إنتاجهم بنحو 1.5 مليون برميل يوميا ابتداء من مطلع العام المقبل على الأرجح في محاولة لدعم الأسعار.

ومن المقرر أن يزور وزير النفط السعودي الذي تعتبر بلاده أهم أعضاء المنظمة أوسلو وموسكو قبل اجتماع المنظمة. وقد رحبت أوبك بإعلان روسيا أمس الجمعة عن نية شركاتها النفطية تقليص صادراتها بغية تثبيت الأسعار.

وتعد إيران ثاني أهم منتج للنفط في أوبك وتنتج 3.5 ملايين برميل يوميا تصدر منها 2.1 مليون برميل يوميا.

المصدر : وكالات