آبك تعد لإجراءت ضد الأموال المشبوهة
آخر تحديث: 2001/10/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/29 هـ

آبك تعد لإجراءت ضد الأموال المشبوهة

تعتزم دول منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي "آبك" الكشف هذا الأسبوع عن جملة من الإجراءات الرامية إلى تشديد الخناق على مصادر تمويل ما يسمى الإرهاب. لكن محللين يعتقدون أن التشريعات المجردة لن يكون لها أي أثر في محاربة غسل الأموال التي تتم عبر الشبكات المصرفية التقليدية في الدول الآسيوية.

وجاء في مسودة للبيان المقرر تبنيه في قمة آبك بشنغهاي الأسبوع المقبل أن الدول الأعضاء الإحدى والعشرين ستساند فكرة تسريع العمل على مكافحة الجرائم المالية والانخراط بشكل أكبر في الهيئات الدولية التي تتعقب جرائم غسل الأموال خاصة عقب الهجمات التي تعرضت لها نيويورك وواشنطن الشهر الماضي.

لكن المحللين يرون أن اقتصاديات بعض دول آبك كالصين وهونغ كونغ وتايوان لها مشاكلها الخاصة بجرائم غسل الأموال في ضوء النظم التقليدية التي تطبقها لتنظيم عمليات الإقراض فيها، ويشيرون بشكل خاص إلى نظام الحوالات المصرفية الشائع في دول منطقة آسيا والشرق الأوسط.

الأزمة الاقتصادية.. أزمة ثقة
وستعقد قمة القادة في وقت تشهد فيه اقتصاديات دولهم تراجعا متواصلا رغم الإجراءات التي اتخذت لوقف تراجعها والتي راوحت بين زيادة الإنفاق العام وخفض معدلات الفائدة. لكن المحللين يقولون إن كل تلك الإجراءات ينقصها عنصر في منتهى الأهمية وهو عنصر الثقة.

فهجمات الشهر الماضي وحالة الفزع التي تجتاح الولايات المتحدة ودول أخرى من جراء انتشار بكتيريا الجمرة الخبيثة قوضت ثقة المستهلكين والمستثمرين إلى حد لم يعد بمقدور وسائل السياسة النقدية والمالية التقليدية وقف تدهور تلك الثقة، بما في ذلك إجراءات تجفيف منابع تمويل الجماعات المتهمة بالإرهاب.

المصدر : رويترز