بدأ في سنغافورة اليوم اجتماع وزاري غير رسمي لمنظمة التجارة العالمية بمشاركة 22 وزيرا وحضور المدير العام لمنظمة التجارة العالمية مايك مور، في لقاء هو الأخير قبل اجتماع الدوحة المقرر عقده في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وسيناقش الوزراء في سنغافورة مشروع الإعلان الوزاري المؤلف من سبع صفحات والذي صاغه مفاوض هونغ كونغ ورئيس المجلس العام للمنظمة ستيوارت هاربنسون.

وسيركز ممثلو المجموعات الرئيسية في المنظمة التي تضم 140 عضوا على البحث عن تسوية بشأن صياغة أكثر النقاط حساسية، وهي تلك المتمثلة في التجارة الزراعية والبيئة وتنظيم المنافسة والاستثمارات وتطبيق الاتفاقيات المبرمة في جولة أورغواي.

ويرجح مراقبون كذلك تطرق الوزراء إلى قضية إلغاء أو تأجيل اجتماع الدوحة في ضوء الأوضاع الدولية الراهنة المتمثلة في العمليات العسكرية في أفغانستان والتي أعقبت هجمات 11 سبتمبر/ أيلول الماضي على الولايات المتحدة. غير أن قرارا من هذا القبيل هو من اختصاص المجلس العام للمنظمة.

وتأمل الدول في انعقاد مؤتمر الدوحة وإجراء مناقشات ناجحة لتجاوز فشل مؤتمر سياتل في ديسمبر/ كانون الأول 1999 وإطلاق جولة جديدة من المفاوضات التجارية المتعددة الأطراف.

المصدر : الفرنسية