علي رودريجيز

أكد أمين عام منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) علي رودريغيز زيادة المخزون العالمي من النفط الخام. وقال إنه يتعين على المنظمة الاستعداد لخفض الإنتاج بحلول يناير/ كانون الثاني إذا بدأت أسعار النفط المرتفعة بالهبوط. وكان رودريغيز قد رفض اقتراحا أميركيا بزيادة الإنتاج خلال مؤتمر الطاقة بالسعودية الذي اختتم أعماله قبل يومين.

وأعرب وزير النفط السعودي علي النعيمي عن استعداد بلاده لزيادة الإنتاج خلال 90 يوما إذا حدث نقص في أسواق النفط العالمية، لكنه شدد على ضرورة أن تتريث الدول المستهلكة حتى ترى نتائج الزيادة الأخيرة في إنتاج الأوبك.

في غضون ذلك ذكر التقرير الشهري الصادر عن مركز دراسات الطاقة الدولي ومقره لندن أن منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) ربما تحتاج إلى خفض الإنتاج في شهر مارس/ آذار المقبل لتجنب انهيار الأسعار. 

وذكرت نشرة "ميدل إيست إيكونوميك سيرفي" أن إنتاج أوبك ارتفع خلال الشهر الماضي إلى 29,41 مليون برميل مقابل 29,17 في شهر سبتمبر/ أيلول.

وعلى صعيد الأسعار ارتفع سعر نفط برنت في بورصة لندن مع انخفاض درجات الحرارة في الولايات المتحدة، وانخفض سعر سلة نفط أوبك يوم الجمعة الماضي إلى 31,07 دولارا للبرميل من 31,87.

المصدر : وكالات