"إبادة".. فيلم خيال علمي بنكهة الأوسكار
آخر تحديث: 2018/2/12 الساعة 15:14 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/2/12 الساعة 15:14 (مكة المكرمة) الموافق 1439/5/26 هـ

"إبادة".. فيلم خيال علمي بنكهة الأوسكار

مشهد من فيلم الخيال العلمي والرعب "إبادة" (الألمانية)
مشهد من فيلم الخيال العلمي والرعب "إبادة" (الألمانية)
يعتبر فيلم "إبادة" للمخرج أليكس غارلاند -المتخصص في أعمال الرعب والخيال العلمي مثل "إكس ماكينا" و"28 يوما لاحقا"- من الأعمال التي ينتظر أن تحقق نجاحا غير عادي نظرا لطبيعة النجوم المشاركين فيه.

ويشارك في الفيلم كل من نتالي بورتمان الحائزة على جائزة الأوسكار عن دورها في "البجعة السوداء"، ويشاركها البطولة جنيفر جاسون ليغ التي ترشحت لجائزة الأكاديمية كأفضل دور ثان.

أما عن أدوار الرجال فيشارك أوسكار إيزاك، الذي تألق وذاع صيته في الآونة الأخيرة بسبب أدوراه في أفلام مثل "حرب النجوم" وعمله مع الأخوين كوين في "إنسايد لوين ديفيس".

ويدور الفيلم حول قصة بالغة التعقيد لمجموعة من الجنود تتوغل في منطقة كانت السلطات البيئية أعلنتها منطقة منكوبة، فيهلكون جميعا ولا يعود منها على قيد الحياة سوى شخص واحد بالرغم من إصابته البالغة.

وتقوم زوجته عالمة الأحياء بتنظيم حملة لتفقد المنطقة من أجل التعرف على أسباب ما جرى لزوجها بالتحديد.

ويوضح مخرج العمل أنه عقب تعليقات الصحافة الأميركية بأن أعماله لا تراعي النسوية أو لا تبذل جهدا في مناصرة قضايا المرأة -التي تشغل الآن حيزا مهما من تفكير الوسط الهوليودي ومناقشاته- وما يتعلق بالتحرش، لم يتلفت أحد إلى أن امرأة هي التي تتصدر ملصق الفيلم.

وأضاف بالقول "إنه فيلم رعب خيال علمي، بصرف النظر عما إذا كانت البطولة نسائية أم لا".

ومع ذلك، فإن إسناد دور البطولة إلى نتالي بورتمان جعل الفيلم موضع اهتمام الكثيرين، خاصة أنها كانت من رواد حملة التصدي للتحرش وسوء معاملة المرأة في هوليود. 

المصدر : الألمانية