حديث الطبول في مهرجان أفريقي في السودان
آخر تحديث: 2017/11/6 الساعة 12:00 (مكة المكرمة) الموافق 1439/2/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/11/6 الساعة 12:00 (مكة المكرمة) الموافق 1439/2/17 هـ

حديث الطبول في مهرجان أفريقي في السودان

احتضنت الخرطوم مهرجان ساما الموسيقي الذي يعمل على نشر الثقافة الأفريقية عبر الموسيقى، وقد اهتم المهرجان في دورته الثالثة بالتعريف بالإيقاعات الأفريقية على اختلافها، وشارك فيه مغنون وموسيقيون من بلدان أفريقية وعربية.

وشهد المهرجان مشاركة فرق شعبية سودانية، تهتم بنشر التراث السوداني بالعزف على الآلات الموسيقية الشعبية.

وقالت نبا لوم، وهي مغنية من بوركينا فاسو، إن المهرجان يعطي فرصة جيدة لتبادل الثقافات الأفريقية والتجارب الموسيقية، وإفريقيا تعبر عن نفسها بإيقاعات نادرة.

وشكل المهرجان فرصة لتناغم الإيقاعات الأفريقية ولإقامة حوار موسيقي لا يعترف بحدود الجغرافيا، بينما صوّب منظموه اهتمامهم، نحو التعريف بالموسيقى الأفريقية، والتقرب من إيقاعات تبدو غير مألوفة للسودانيين .

وقال منسق المهرجان محمد شرف الدين إن فكرة هذه الفعالية الفنية هي خلق نوع من التواصل وتبادل الخبرات بين الموسيقيين الشباب وإن هذا العام مرتبط بالطبول، والطبل هو الطبل الأفريقي بزخمه وصخبه وسرعة إيقاعه وتعدده، بحيث أن الفرق التي تستخدم الطبول هي فرق أصلية.

ولم يغفل المهرجان سعيه نحو نشر ملامح الموسيقى السودانية، في محاولة لكسر ما يوصف بعزلة الفن الموسيقى، عبر التبادل الثقافي والتداخل الإبداعي.

المصدر : الجزيرة