حلقت دار الأزياء الإيطالية الشهيرة روبرتو كافالي بالضيوف الذين حضروا عرض مجموعاتها لربيع وصيف 2017 في رحلة طويلة حول العالم، ارتدت فيها العارضات أقمشة براقة وأزياء من مختلف البلدان ما جعل العرض يبدو رقعة شطرنج امتزجت فيها مختلف الثقافات والعصور.

ووسط أضواء المصابيح، تهادت العارضات في فناء قصر يعود للقرن الـ16 يقع في قلب ميلانو وهن ينتعلن الأحذية ذات الكعوب العريضة العالية ويرتدين السترات والأوشحة والمعاطف من أقمشة متعددة الألوان.

وتناوبت العارضات على الممشى في فساتين الغجر متعددة الطبقات والسراويل اللامعة والمعاطف المصنوعة من الجلد ومعاطف الكيمونو اليابانية الفضفاضة، ليأخذن المشاهدين في رحلة حول العالم في دقائق معدودة الليلة الماضية في نهاية أول أيام أسبوع ميلانو للموضة.

وأفسحت السراويل الجينز المرقعة بقطع القماش وزخارف السكان الأصليين للأميركتين المجال للسراويل المخملية المزينة بقطع الكريستال والجلد المطرز بالورود.

وهيمنت الألوان الزاهية على العرض الذي حمل توقيع مدير الابتكارات بيتر دونداس الذي تولى مسؤولية الدار العام الماضي من مؤسسها كافالي. وتنوعت ألوان المجموعة لكنها ركزت في الأساس على درجات البرتقالي والأزرق.

المصدر : رويترز