توفي الكاتب المسرحي الأميركي إدوارد ألبي بمنزله في مونتوك بولاية نيويورك عن عمر ناهز 88 عاما.

واكتسب ألبي سمعة كأحد أعظم كتاب الدراما في الولايات المتحدة بنظرته القاسية أحيانا للحياة الأميركية في أعماله مثل مسرحية "من يخاف من فرجينيا وولف".

وفاز ألبي بجائزة "بولتزر" للآداب ثلاث مرات عن مسرحيات "التوازن الهش" و"منظر البحر" و"ثلاث نسوة طويلات".

وتميزت أعماله باستكشافها بعضا من جوانب الزواج والدين وتربية الأطفال والحياة الأميركية عامة.

وقال ألبي ذات مرة لمجلة "باريس ريفيو" الأدبية إنه قرر في سن السادسة أن يكون كاتبا، ولكنه اختار أن يكتب مسرحيات بعد أن خلص إلى أنه ليس شاعرا أو روائيا بارعا جدا.

وتضعه أعماله جنبا إلى جنب مع تينيسي وليامز وأرثر ميلر ويوجين أونيل في الدراما الأميركية.

المصدر : الجزيرة + وكالات