دعا مغني الريغي العاجي تيكن جا فاكولي خلال سهرة أحياها على مسرح قرطاج الأثري إلى وحدة شعوب أفريقيا، وذلك عبر باقة مختلفة من الأغاني ضمن فعاليات مهرجان قرطاج الدولي بتونس الذي ينتهي في العشرين من أغسطس/آب الجاري.

وخاطب فاكولي جمهوره الثلاثاء قائلا "تونس فخر أفريقي.. أنا هنا اليوم لكي أقول كم نحن فخورون بشعب تونس.. فلأول مرة في أفريقيا شعب يقول لا لحكومته.. ودائما تنظم في هذا البلد انتخابات، أدعوكم إلى ألا تتراجعوا وأن تذهبوا وتدلوا بأصواتكم يوم الانتخاب.."، متابعا "الوحدة الأفريقية هي الحل، وأفريقيا هي المستقبل".

كما أعرب في ختام الحفل عن سعادته وفرقته الموسيقية بالقدوم إلى تونس، مؤكدا أنها بلد في حاجة إلى الوحدة والتماسك واللحمة.

ومن العناوين التي تغنى بها فاكولي خلال حفلته "بلدي ليس بخير"، و"كل العالم يريد الجنة"، و"وحدة أفريقيا"، و"مقاومة".

ويحمل فاكولي في أغانيه معاني الظلم والعنصرية والقبلية والحروب التي عاشتها القارة الأفريقية منذ عصور، إضافة إلى ما عانته من بقايا الاستعمار، وهي أبرز مواضيع ورسائل المغني العاجي.

وتختم السبت المقبل فعاليات مهرجان قرطاج الدولي بعد قرابة شهر ونصف الشهر قضاها جمهوره مع ألوان مختلفة من الموسيقى والمغنيين العرب والأفارقة والتونسيين والغربيين.

 

 

 

 

 

المصدر : وكالة الأناضول