يصدر رئيس الوزراء التركي السابق أحمد داود أوغلو غدا الجمعة مؤلفه الجديد "حضارات ومدن"، ويتناول فيه دراسات وتحليلات لمدن من كافة أنحاء العالم.

ومن بين المدن التي يتناولها داود أوغلو إسطنبول، وقونية، ومكة المكرمة، والمدينة المنورة، والقدس ونيويورك، وروما، ودلهي، وكاتماندو، وبكين، والقاهرة، وعمّان، وبغداد، وأصفهان، والبندقية، وتمبكتو.

وقسَّم المؤلف كتابه إلى ثلاثة أجزاء: "لقائي الأول بالمدن.. الآثار"، و"تأريخ المدن والمدن العثمانية"، و"المدينة قصة تاريخ.. تاريخ الحضارات والمدن المحورية".

كما يتضمن الكتاب العديد من العناوين الفرعية "كالمدن الرائدة والمؤسسة للحضارة"، و"مدن فقدت بريقها بعد زوال سلطانها السياسي والتحول الحضاري"، و"مدن زاوجت بين حضارات مختلفة"، و"من تركستان حتى الأندلس، محاولات لاجتثاث مدن".

بدأ داود أوغلو كتابة "حضارات ومدن" عام 2009، عندما كان يشغل منصب وزير الخارجية،
وقبل ذلك أصدر كتاب "العمق الإستراتيجي" باللغة التركية عام 2001، وترجم لعدة لغات عالمية من بينها الإنجليزية والفارسية واليونانية، وصدر بالعربية عام 2010، عن مركز الجزيرة للدراسات في قطر.

المصدر : الجزيرة