قال المغني البريطاني الشهير يوسف إسلام إن أسطورة الملاكمة الأميركي الراحل محمد علي "كان قدوة لي وللمسلمين الذين اعتنقوا الإسلام لاحقا".

وأشار إسلام في تصريح صحفي بمدينة لويفيل مسقط رأس الراحل بولاية كنتاكي الأميركية، حيث أقيمت صلاة الجنازة هناك إلى أنه وكل المسلمين يتوجهون إلى الله بالدعاء من أجل أسطورة الملاكمة، معتبرا إياه "منارة لكل العالم الإسلامي".

يذكر أن المطرب يوسف إسلام كان يُعرف باسم "كات ستيفنز"، وبعد أن أصيب بمرض خطير وتعرض لحادث غرق تلقى ترجمة للقرآن الكريم اعتنق إثر قراءتها الإسلام عام 1977.

من جهته، قال الباحث والمحاضر الأميركي حمزة يوسف، الذي اعتنق هو الآخر الإسلام "محمد علي كان قد أحب الإنسانية، لذا أحبته الإنسانية".

وأضاف "محمد علي كان يقتدي بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم، واختار اسم محمد عقب إسلامه"، لافتا إلى أنه "ساهم في نشر الإسلام والسلام بين الشباب، حين كان العديد من الرياضيين يشكلون نماذج سيئة للشباب".

وأدى الآلاف أمس الخميس صلاة الجنازة على جثمان محمد علي، بمشاركة مسؤولين من مختلف أنحاء العالم، وذلك في صالة "فريدوم هول"، التي شهدت أول مباراة ملاكمة احترافية للأسطورة عام 1960.

وتوفي محمد علي فجر السبت الماضي عن عمر ناهز 74 عاما، بعد صراع طويل مع مرض شلل الرّعاش (باركينسون)، في أحد المستشفيات بولاية أريزونا، جنوب غربي الولايات المتحدة.

وإلى جانب البطولات العالمية التي حققها الملاكم الشهير، كان له دور في الحياة السياسية الأميركية، بتقديمه الدعم لحركات السّود والمسلمين، وساءت حالته الصحية منذ عام 2014 بعد إصابته بعدوى المسالك البولية.

واعتنق الراحل الإسلام عام 1964، وغيّر اسمه من "كاسيوس مارسيلوس كلايجونيور" إلى "محمد علي"، وفاز ببطولة العالم للوزن الثقيل 3 مرات على مدى 19 عاما في 1964، و1974، و1978.

المصدر : وكالة الأناضول