حظي المخرج السينمائي الأميركي المخضرم فرانسيس فورد كوبولا بتكريم خاص في هوليوود، وترك بصمات يديه وقدميه في الإسمنت أمس الجمعة تخليدا لاسمه في المسرح الصيني الشهير في قلعة السينما الأميركية والعالمية.

وأقيمت المراسم لتكريم مسيرة كوبولا (77 عاما) التي بدأت قبل 50 عاما، وألقت الضوء على أفلام سينمائية قدمها كوبولا وأصبحت علامات، مثل ثلاثية أفلام "العراب" وفيلم "أبوكاليبس ناو" وفوزه بخمس جوائز أوسكار.

وتأتي المراسم خلال المهرجان السنوي للسينما الكلاسيكية الذي يختتم غدا الأحد ويشهد عرض أفلام كوبولا.

وقال كوبولا بعد تكريمه عقب مسيرته الطويلة "قبل 40 عاما ربما لم يعجب الناس بفيلم مثل (أبوكاليبس ناو)، إذ إنه فيلم غير عادي في أبسط تقدير.

وأضاف كوبولا "إذا كنت فنانا وتريد الاطمئنان على أن ما تفعله جيد أو أنك تسير في الاتجاه الصحيح فأعتقد أنه ينبغي عليك انتظار حكم الزمن".

المصدر : وكالات