تعود المغنية المصرية شيرين عبد الوهاب للمهرجانات الموسيقية الكبرى من بوابة المغرب، حيث تقدم حفلا خاصا في الدورة الـ15 لمهرجان موازين إيقاعات العالم الذي سيقام في الفترة من العشرين إلى الـ28 من مايو/أيار المقبل.

وقال منظمو المهرجان في بيان عبر موقعه الرسمي إن شيرين عبد الوهاب تعد من الأسماء التي بصمت اسمها في تاريخ مهرجان موازين إيقاعات العالم لتعود مجددا لتلهب جمهور العاصمة الرباط مساء الـ26 من مايو/أيار المقبل.

ووصف البيان العلاقة التي تربط النجمة المصرية شيرين عبد الوهاب بالجمهور المغربي بأنها "قصة حب كبير لفنانة تملك روحا طفولية وأحاسيس مرهفة، وهو ما عكسه حفلها في مهرجان موازين سنة 2013".

وبذلك تنضم شيرين إلى مجموعة كبيرة من النجوم العرب والأجانب سيشاركون في الدورة المقبلة للمهرجان، من بينهم العراقي كاظم الساهر واللبناني عاصي الحلاني والمغربي سعد المجرد.

وكانت المغنية المصرية أعلنت بشكل مفاجئ اعتزال الغناء في فبراير/شباط الماضي، وبررت ذلك برغبتها في تكريس وقت أكبر لبناتها والتفرغ لحياتها الشخصية إلا أنها عدلت عن ذلك بعد أيام قليلة.

ويعد مهرجان موازين إيقاعات العالم -الذي بدأ في 2001- من أبرز وأكبر المهرجانات الموسيقية العربية، إذ يحرص سنويا على جمع نجوم الغناء والفرق الموسيقية الشرقية والغربية في برنامج واحد، وتنظمه سنويا جمعية مغرب الثقافات غير الهادفة للربح.

المصدر : رويترز