أُعلنت اليوم الثلاثاء القائمة القصيرة للروايات المرشّحة لنيل الجائزة العالمية للرواية العربية للعام 2016، وقالت لجنة التحكيم إن الجائزة في دورتها التاسعة شهدت ترشح "أعمال مهمة تمثل تجارب روائية حديثة منفتحة على حقول غير مطروقة سابقا تندمج فيها الذات الفردية والذات الجماعية".

واشتملت القائمة على روايات "نوميديا" (دار الآداب) للمغربي طارق بكاري، و"عطارد" (دار التنوير) للمصري محمد ربيع، و"مديح لنساء العائلة" (هاشيت أنطوان) للفلسطيني محمود شقير.

كما تضم اللائحة روايات "سماء قريبة من بيتنا" (منشورات ضفاف) للسورية شهلا العجيلي، و"مصائر.. كونشرتو الهولوكوست والنكبة" (مكتبة كل شيء) للفلسطيني ربعي المدهون، و"حارس الموتى" (منشورات ضفاف) للبناني جورج يرق.

كما تم اليوم الإعلان في مؤتمر صحفي بمسقط عاصمة سلطنة عُمان، عن أعضاء لجنة التحكيم التي تترأسها الشاعرة والناقدة الإماراتية الدكتورة أمينة ذيبان، وتتكون من الصحفي والشاعر المصري سيد محمود، والأكاديمي المغربي محمد مشبال، والأكاديمي والمترجم البوسنوي منير مويتش، والشاعر والناقد اللبناني عبده وازن.

يشار إلى أن القائمة القصيرة للروايات الست اختيرت من بين الروايات الـ16 للقائمة الطويلة التي أعلنت في يناير/كانون الثاني الماضي، وهي القائمة التي اختيرت من بين 159 رواية مرشحة للجائزة من 18 بلداً، تم نشرها خلال الأشهر الاثني عشر السابقة.

وتحدّد يوم الأربعاء 26 أبريل/نيسان المقبل موعدا لإعلان اسم الفائز بالجائزة العالمية للرواية العربية أثناء احتفال سيقام في أبو ظبي عشيّة افتتاح معرضها الدولي للكتاب. ويحصل كل من المرشّحين الستة في القائمة القصيرة على عشرة آلاف دولار، كما يحصل الفائز بالجائزة على 50 ألفا إضافية.

المصدر : الجزيرة